الحريري بعد فشل مبادرة ماكرون في لبنان: ستندمون لخسارة أنبل الأصدقاء

نشر من طرف الشاهد في السبت 26 سبتمبر 2020 - 13:16
اخر تاريخ تحديث الخميس 29 أكتوبر 2020 - 13:50

عبّر رئيس الحكومة اللبنانية السابق سعد الحريري، في بيان اليوم السبت، عن أسفه إزاء فشل مبادرة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن تشكيل الحكومة في لبنان، وذلك بعد إعلان رئيس الحكومة المكلّف مصطفى أديب اعتذاره عن إكمال مهامه في تشكيل الحكومة.

وقال الحريري: "مرة جديدة، يقدم أهل السياسة في لبنان لأصدقائنا حول العالم نموذجا صارخا عن الفشل في إدارة الشأن العام ومقاربة المصلحة الوطنية". وأضاف: "ستعضون أصابعكم ندما لخسارة صديق من أنبل الأصدقاء"، في إشارة إلى الرئيس ماكرون.

وتتضمن المبادرة الفرنسية التي اقترحها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عند زيارته لبنان إثر انفجار مرفأ بيروت، تشكيل حكومة إنقاذ مصغرة من الوزراء أصحاب الاختصاص والكفاءة، تقوم بالإصلاحات الأساسية وتنظم انتخابات برلمانية مبكرة في غضون سنة.

وقال مصطفى أديب في تصريح إعلامي إثر مقابلته الرئيس اللناني ميشيل عون، إن تشكيل حكومة اختصاصيين  كان سيؤدي إلى دعم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للبنان. ودعا  إلى استمرار مبادرة الرئيس الفرنسي لأنها تعبر عن نية صادقة من فرنسا.

واتهمت أطراف لبنانية ماكرون بالتدخل في شؤون بلادهم الداخلية، ومنها عملية تشكيل الحكومة، بغرض الحفاظ على نفوذ باريس القوي في لبنان.

وقال رئيس مجلس النواب، نبيه بري (حركة أمل الشيعية) إنّها هناك من أغرق المبادرة الفرنسية بما يخالف كل الأصول المتبعة. وأضاف، في بيان، إن "المبادرة الفرنسية روحها وجوهرها الإصلاحات، وكل الكتل مع هذه الإصلاحات، وأن المجلس النيابي أكثر المتحفزين لإقرار ما يجب، ونحن على موقفنا بالتمسك بالمبادرة الفرنسية وفقا لمضمونها".

في نفس السياق