الخارجية الفرنسية تدعو إلى وقف الدعوات لمقاطعتها وتعتبرها صادرة من "أقلية راديكالية"

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 12:04
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 01:40

دعت فرنسا مساء أمس الأحد حكومات الدول المعنية الى "وقف" الدعوات لمقاطعة السلع الفرنسية والتظاهر، معتبرة أنها تصدر من "أقلية راديكالية".

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان إن "الدعوات إلى المقاطعة عبثية ويجب أن تتوقف فورا، وكذلك كل الهجمات التي تتعرض لها بلادنا والتي تقف وراءها أقلية راديكالية"، وذلك بعد تصريحات للرئيس ايمانويل ماكرون عن الإسلام اثارت انتقادات وتظاهرات ودعوات الى مقاطعة السلع الفرنسية في العالم الإسلامي.

وأضافت الخارجية "في العديد من دول الشرق الأوسط برزت في الأيام الأخيرة دعوات إلى مقاطعة السلع الفرنسية وخصوصا الزراعية الغذائية، إضافة إلى دعوات اكثر شمولا للتظاهر ضد فرنسا في عبارات تنطوي أحيانا على كراهية نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي".

ورأت أيضا أن هذه المواقف "تستغل لأغراض سياسية التصريحات" التي أدلى بها ماكرون في الثاني من تشرين أكتوبر خلال عرض مشروع قانون عن الإسلام المتطرف.

وأكدت الخارجية في بيانها أن مشروع القانون وتصريحات الرئيس تهدف فقط "إلى مكافحة الإسلام الراديكالي والقيام بذلك مع مسلمي فرنسا الذين يشكلون جزءا لا يتجزأ من المجتمع والتاريخ والجمهورية الفرنسية".

(أ ف ب)

في نفس السياق