الرابطة التونسية لحقوق الإنسان تندّد بهجوم محتجّين في سليانة على منزل أمنيّ وعائلته

نشر من طرف لطفي حيدوري في السبت 16 جانفي 2021 - 16:17
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 9 مارس 2021 - 08:38

عبّر فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان بسليانة في بيان اليوم 16 جانفي2021، عن رفضه لمحاولة لمهاجمة منزل وعائلة أمني، على خلفية اعتدائه على شاب في المدينة.

وقالت الرابطة إنّ الأمنيّ المعتدي "نال جزاءه طبق القانون من خلال عقوبة إدارية متمثلة في نقلة عقوبة وأخرى عدلية من خلال فتح قضية عدلية عن طريق النيابة العمومية، إضافة إلى الاعتذار الرسمي من المؤسسة الأمنية ونقابتها" .

وأكّدت الرابطة "الموقف المبدئي الرافض للاعتداء على أي مواطن من أي جهة كانت."

وكانت مدينة سليانة شهدت أمس مواجهات بين قوات الأمن ومجموعة كبيرة من شباب الجهة على خلفية الحادثة المذكورة التي وثقت وقائعها صورة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وإلى جانب ذلك استنكر البيان "الاستعمال المفرط للغاز المسيل للدموع في أحياء سليانة والذي تسبب في حالات اختناق وإغماء للأطفال والمسنين". ودعت الرابطة إلى "عدم الانجرار لمربع العنف الذي يخدم أعداء البلاد ويضر أحلام ثورتهم في الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية".

في نفس السياق