بعد تذمّر الصيادلة والنقابات.. الصيدلية المركزية لا ترى إشكالا في نفاد تلاقيح النزلة الموسمية

نشر من طرف محمد علي الهيشري في الثلاثاء 6 أكتوبر 2020 - 11:16
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 01:38

 

أفاد الرئيس المدير العام للصيدلية المركزية بشير اليرماني في تعليقه على سرعة انتهاء الدفعة الأولى من تلاقيح النزلة الموسمية، بأنه لا يعلم أين تكمن الإشكالية.

وقال بشير اليرماني اليوم الثلاثاء 06 أكتوبر 2020، في تصريح لشمس أف أم "هل أن الإشكالية في التوزيع؟ لا أعلم أين تكمن الإشكالية".

و أكد البرماني وجود طلب كبير على التلقيح المذكور هذه الفترة مشيرا إلى أنه تم توزيع 155 ألف جرعة منه خلال الدفعة الأولى وأن هناك دغفعات أخرى خلال المرحلة المقبلة أولها يوم 08 أكتوبر الجاري.

وكان المنسق الوطني لتنسيقية النقابات الطبية في القطاع الخاص الدكتور محمد عياد دعا رئيس الحكومة هشام المشيشي ووزارة الصحة إلى التدخل العاجل لفرض استظهار المواطنين بالوصفة الطبية للحصول تلقيح نزلة البرد معبرا عن تذمر نقابة الصيادلة من وصول كميات من جرعة لقاح نزلة البرد للسوق يوم غرة أكتوبر ونفادها في ظرف 24 ساعة فقط.

وأكد عياد ضرورة منع منح الجرعات دون وصفة قبل توريد الدفعة الثانية من الجرعة وأدوية المضادات الحيوية التي ستوزع يوم 8 أكتوبر على الصيدليات خاصة بعد تسجيل توزيع هذه الجرعات بالسوق السوداء.

من جانبه، اعتبر رئيس نقابة الصيدليات الخاصة مصطفى العروسي أن الكميات المستوردة من التلقيح لا يمكن أن تجابه الطلب المتزايد داعيا وزارة الصحة إلى تحديد الأولويات وتوجيهها للمستحقين.

ويذكر أن وزارة الصحة العمومية، أعلنت في وقت سابق أنها ستستورد نحو 310 آلاف جرعة لقاح لنزلة البرد لهذا الموسم ذات جودة عالية وتم إخضاعها لمراقبة وطنية ودولية.

وفي 25 سبتمبر الفارط، دعا وزير الصحة فوزي مهدي، الجمعة 25 سبتمبر 2020، المواطنين للإقبال على إجراء تلقيح النزلة الوافدة.

في نفس السياق