رئيس قسم الإستعجالي بمستشفى عبد الرحمان مامي يطلق صيحة فزع حول خطورة الوضع الوبائي

نشر من طرف هاجر عبيدي في الخميس 1 أكتوبر 2020 - 10:30
اخر تاريخ تحديث الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 14:58

 

اطلق رئيس قسم الإستعجالي بمستشفى عبد الرحمان مامي الدكتور رفيق بوجدارية صيحة فوع بسبب تازم الوضع الصحي بالبلاد وكتب في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فيسبوك "نقلكم إستحفظو على رواحكم و على العزاز عليكم ..سبيطاراتنا راهي ضعيفة و لا عندنا مال و لا عندنا شكون يعاونا ..

نقلكم رانا داخلين لمنطقة الخطر اللي باش يزيد ينتشر فيها الفيروس و يكثرو فيها المرضى و عدد الوفيات باش يزيد .. نقلكم اللي في يدينا و في يديكم حل واحد موش اثنين أغسل يديك ديما ، حط الكمامة كيف تخرج و كان ماعندكش موجب باش تخرج شد دارك و سيب القهوة ...

الوضع حرج جدا .

اللهم إني قد بلغت

اللهم إني قد بلغت".

وقد تفاعل العديد من النشطاء مع هذه التدوينة معتبرين ان وزارة الصحة تتهاون مع الانتشار السريع للوباء ولم تتخذ اجراءات فعالة لمجابهته.

من جهته اكد الدكتور بوجدارية في تصريح صحفي ان عدد المرضى بفيروس كورونا يتفاقم يوميا كما تسجل اعداد المرضى باقسام العناية المركزة والانعاش ومن بخضعون للتنفس الاصطناعي يتزايد ببنسق كبير علاوة على ارتفاع عدد الوفيات.

واعتبر بوجدارية ان هذا الوضع نتيجة طبيعية للاستخفاف بالمرض من المواطنين

مشددا على ضرور ايقاف نزيف العدوى بلبس الكمامة وتطبيق التباعد الجسدي وربما قرارات اخرى فيتمنع التجمعات.

وقال رئيس قسم الإستعجالي بمستشفى عبد الرحمان مامي ان العدوى متفشية بالبلاد وان تدوينته غايتها توعية امواطنين بخطورة الوضع مؤكدا انه مع التعايش مع الفيروس لكن ليس بهذه الطريقة لان منظومة الصحة لا تتحمل ذلك.

وقال بوجدارية انه تعرض لانتقادات شديدة بسبب تدوينته لكنه يعتبر انه قام بما يمليه عليه واجبه وضميره.

في نفس السياق