شبكة حقوقية: النظام السوري قتل 709 إعلاميين منذ 2011

نشر من طرف الشاهد في الأحد 10 جانفي 2021 - 13:23
اخر تاريخ تحديث الإثنين 1 مارس 2021 - 21:19

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل 709 إعلاميين على يد قوات النظام السوري، خلال الفترة مارس 2011، وحتى جانفي 2021.

جاء ذلك في تقرير للشبكة حول انتهاكات النظام السوري بحق الإعلاميين.

وبحسب تقرير الشبكة فقد أصيب 1571 إعلاميا على الأقل في الفترة المذكورة، وقتل 9 إعلاميين أجانب.

كما تم اعتقال 1183 إعلاميا خلال الحرب في سوريا، ولايزال 427 منهم بانتظار الإفراج عنهم.

ويحاول الصحفيون السوريون توثيق جرائم النظام السوري مخاطرين بحياتهم، لإظهار انتهاكات وجرائم النظام بحق شعبه أمام العالم.

وفي حديثه للأناضول، قال الإعلامي السوري عبد القادر البكري وهو من محافظة إدلب السورية، إنه بدء عمله الصحفي بتوثيق التظاهرات السلمية التي بدأت عام 2011. وأضاف أنه كاد أن يفقد حياته خلال توثيقه للهجوم الكيماوي للنظام السوري على مدينة خان شيخون في إدلب عام 2017.

وقال الإعلامي السوري، سيف عبد الله، للأناضول إنه أصيب في ساقه اليسرى أثناء محاولته توثيق هجمات نظام الأسد على مدينة حماه في 22 فيفري 2017.

الأناضول

في نفس السياق