عصام الشابّي: كل يوم يقضيه الفخفاخ في رئاسة الحكومة يمثل خطرا على مؤسسات الدولة

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 24 أوت 2020 - 17:12
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 01:35

اعتبر الأمين العام للحزب الجمهوري عصام الشابّي أنّ قرار رئيس حكومة تصريف الأعمال إلياس الفخفاخ بإقالة رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب وتكليف فريق بالتدقيق في التسيير الداخلي للهيئة، لا يليق بمن يتحلى بصفات رجل الدولة.

وأضاف الشابّي أنّه لا يجوز لرئيس حكومة تصريف الأعمال أن يقيل مَن أحال ملفه على القطب القضائي المالي بشبهة التورط في الفساد و تضارب المصالح، معتبرا ذلك يعدّ انتقاما واستهتارا بمؤسسات الدولة.

وتابع الشابّي: "كل يوم يقضيه الفخفاخ في رئاسة الحكومة يعتبر خطرا على مؤسسات الدولة التونسية"، داعيا "للضغط عليه كي يفوض صلاحياته لأحد الوزراء من غير المتورطين في هذا القرار لتجنب الأسوأ".

وأكّد مصدر من رئاسة الحكومة، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم الإثنين، أنّه تقرر إقالة رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب من منصبه، دون تقديم توضيحات بشأن أسباب الإقالة.

ووفق ذات المصدر تم تعيين القاضي عماد بوخريص خلفا للطبيب على رأس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

وكان شوقي الطبيب، العميد الأسبق للمحامين، شغل هذا المنصب يوم 6 جانفي 2016. ومن المنتظر أن تخلف هيئة دستورية، وهي هيئة الحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد، الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد.

في نفس السياق