ماكرون يتهم الطبقة السياسية في لبنان بـ"خيانة العهد"

نشر من طرف الشاهد في الأحد 27 سبتمبر 2020 - 19:52
اخر تاريخ تحديث الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 18:41

اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الأحد، الطبقة السياسية اللبنانية بـ"خيانة" تعهداتها بتشكيل حكومة جديدة.

وفي مؤتمر صحفي عقده في باريس حول الوضع السياسي في لبنان، قال ماكرون إن "خارطة الطريق الفرنسية هي الخيار الوحيد المتاح في لبنان ولا تزال مطروحة".

وأضاف أن "الأطراف اللبنانية يتحملون كامل المسؤولية عن هذا الفشل".

وأفاد الرئيس الفرنسي بأنه "أمام القادة اللبنانيين فرصة أخيرة للوفاء بالتعهدات التي أعلنوها بداية أيلول/سبتمبر الجاري، بهدف تشكيل حكومة مهمة والحصول على المساعدة الدولية".

وتابع قائلاً "نشعر بالخجل لما فعله القادة اللبنانيون، ونمهلهم 4 إلى 6 أسابيع لتشكيل حكومة في إطار المبادرة الفرنسية".

ولفت ماكرون إلى أنه "لا دليل على أن إيران لعبت دورا في منع تشكيل الحكومة اللبنانية".

وقال إن على "حزب الله ألا يعتقد أنه أقوى مما هو".

وتابع قائلا: "لا يمكن أن يكون حزب الله في الوقت نفسه جيشا يحارب إسرائيل، ومجموعة تحارب في سوريا، وحزبا يحظى باحترام في لبنان.. عليه أن يثبت أنه يحترم جميع اللبنانيين.. وفي الأيام الأخيرة، أظهر بوضوح عكس ذلك".

وجاءت هذه التصريحات عقب إعلان رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب، أمس السبت، عن إكمال مهامه في تشكيل الحكومة اللبنانية التي كلفه بها رئيس الجمهورية في 31 أوت الماضي.

وواجه تشكيل الحكومة عقبات، إذ تمسك بحقيبة المالية الثنائي الشيعي "حركة أمل"، برئاسة نبيه بري، وجماعة "حزب الله"، المحور المعادي لإسرائيل.

(الأناضول)

في نفس السياق