"محاولة تسميم" قيس سعيد: النيابة العمومية تحقق والشرطة الفنية تؤكد خلو الظرف من أي مواد سامة‎

نشر من طرف الشاهد في الأربعاء 27 جانفي 2021 - 21:53
اخر تاريخ تحديث الأحد 28 فيفري 2021 - 01:15

أكد نائب وكيل للجمهورية ورئيس وحدة الاتصال والإعلام لدى النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس محسن الدالي  أنه وعلى ضوء ما تم تناقله من أخبار حول الكشف عن طرد مشبوه لدى مصالح رئاسة الجمهورية، قررت تعهيد إحدى الفرق الأمنية المختصة بمباشرة الأبحاث اللازمة حول هذا الملف والقيام بمختلف الأعمال والتساخير الفنية اللازمة للكشف عن حقيقة ما تم تداوله .

وأضاف الدالي في تصريح لإذاعة "موزاييك" أن النيابة العمومية ستتخذ الإجراءات والقرارات اللازمة على ضوء ما ستتوصل إليه نتائج الأبحاث المأذون والمتعهد بها .

ومن جانبها نقلت صحيفة "الشروق" عن مصدر مطلع (لم تسم) أكّد أن ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي حول "محاولة تسميم" رئيس الجمهورية قيس سعيد هو إشاعة انطلقت من صفحات تتحدث باسم الرئيس ولا علاقة له بها.

وأوضح ذات المصدر أنّ الظرف لا يحتوي على أيّ مادة سامة. 

ونقلت الصحيفة أنّ وحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب حيث قامت وحدات الشرطة الفنية والعلمية القيام بالاختبارات البيولوجية اللازمة ليتبين خلو الظرف المشبوه الذي ورد على رئاسة الجمهورية من أي مواد سامة.

في نفس السياق