هشام المشيشي يتخلى عن وليد الزيدي المقترح لتولي حقيبة وزارة الثقافة

نشر من طرف هاجر عبيدي في الخميس 27 أوت 2020 - 09:34
اخر تاريخ تحديث الخميس 22 أكتوبر 2020 - 21:31

أعلن رئيس الحكومة المكلف  هشام المشيشي تخليه عن اسم وليد الزيدي المقترح لتولي حقيبة وزارة الشؤون الثقافية من تشكيلة الحكومة المقترحة وتعويضه بشخصية اخرى  وذلك اثر تصريحاته التي عبر فيها عن تعففه عن تحمل هذه المسؤولية.

وقال رئيس الحكومة المكلف انه لا مجال للتردد في خدمة تونس والتعفف عن تلبية نداء الواجب الوطني.

تجدر الاشارة الى أن وليد الزيدي وزير الثقافة المقترح في حكومة هشام المشيشي كان قد نشر تدوينة أعلن فيها رفضه المنصب.

وقال في نص التدوينة:

 

بسم الله الرحمن الرحيم، وأصلّي على محمّد وآله الأكرمين،

أصدقائي، وزملائي، وأهل مودّتي،

يعلم الله أنّ الوزارة قد أتتني طوْعا لا كَرها، ولم أَرِدْ مواردَها ولم أبلغ مبالغها،

ويعلم الله أنني لا أرضى بالجامعة بَدَلا،

وأُشْهِد الله وأُشْهدكم أنني تعفّفتُ عنها، ، كان ذلك حتما مقضيّا، وأنني أرفضها، وأستعفي منها وأقنع بكلّيّتي، فهي جنّتي، وبدرسي للطلبة فهو بَصَري، وببيْتي فهو سَعْدي ومستقَرّي،

وأعلن أنني لا أصلح إلا في الجامعة، أو في خدمة ذوي الاحتياجات الخصوصيّة، ومن موقعي أذود عن وطني وأتجنّد له،

فلستُ وزيرا، ولن أكون وزيرا، وأقسم بالله حتّى ألقاه أنّ هذا قراري منذ عقلت، فليفرح لي أحبّائي ولا يأسوْا عليّ، فإنّ الثقافة ليست مؤسّسات وإنّما هي حياة، ولا يشقَ من أعرض عني واعترض عليّ فقد أرادوا بي خيرا ورضوا لي الستر والعفاف.

 

 

في نفس السياق