هل أصبحت صفحة رئاسة الحكومة على فايسبوك منبرا لبيانات تصفية الحسابات السياسية؟

نشر من طرف نور الدريدي في الجمعة 24 جويلية 2020 - 13:20
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 12:24

أثار بيان نشرته الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة اليوم الجمعة 24 جويلية 2020 استنكار رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث استنكر كثيرون استغلال رئيس الحكومة المستقيل الياس الفخفاخ للصفحة المذكورة لاستغلالها لأغراض شخصية لا علاقة لها بمشاغل البلاد.

وأعربت رئاسة حكومة تصريف الاعمال اليوم الجمعة عن استغرابها لعدم توجيه الدعوة لرئيس الحكومة او من يمثله في الندوة الصحفية التي تعتزم لجن ة التحقيق البرلمانية حول ملف تضارب المصالح لديه تنظيمها اليوم معتبرة ان "مثل هذا التصرف مناف لقواعد التحرّي وبعيد كلّ البعد عن البحث عن الحقيقة” مشيرة الى ان اللجنة "نصبّت نفسها" والى أن "كتلا نيابية قاطعت أشغالها وشككت في مصداقيتها".

واعتبرت رئاسة الحكومة في بلاغ صادر عنها نشرته على صفحتها بموقع فايسبوك أن "هذه اللجنة مسيّسة منذ تشكيلها" وانها "تأسّست بنية الانتقام والتشفّي ولم تكن غايتها مطلقا البحث عن الحقيقة بل كانت تبحث عن تسويق إدانة “قالت انها “مسبقة وملفقة تسرّعت في الإعلان عنها" وانها "سعت من خلال مسرحية محاكمة صورية إلى التلاعب بالوقائع للتأثير في ملف هو محل متابعة قضائية".

و شددت رئاسة الحكومة على أنّه “لا حقيقة إلا الحقيقة القضائية” داعية جميع الأطراف إلى احترام استقلالية القضاء وعدم التأثير فيه بأشكال وصفتها بـ”ملتبسة” مؤكدة احترامها الكامل للمؤسّسات داعية للنأي بها عن الصّراعات.

وأثار البيان جدلا واسعا، حيث استنكر المتاعبون للصفحة استغلال الياس الخحاخ لمنبر رسمي لتصفية حساباته.

وعلق سعيد بن حسن قائلا "الصفحة هاذي تمثل رئاسة الحكومة موش رئيس حكومة تصريف أعمال..ليس لديك الحق أن تدافع عن نفسك هنا.."

وعلق زياد اليعقوبي " أولا البيان هذا ممنوع أخلاقيا و قانونيا نشره في صفحة حساب الحكومة. عالج تصرفاتك قبل التحدث عن الآخرين.."

وكتب يوسف بن علي " يا أعوان مصلحة الإعلام برئاسة الحكومة الدفاع عن مشتبه به بتوظيف مؤسسات الدولة جريمة أخلاقيا و خيانة للوطن. رئاسة الحكومة غير رئيس حكومة مقال لشبه الفساد.

ودوّن خالد النموشي " تو هذا بلاغ متع رئاسة حكومة، اقوى سلطة وهيكل إداري في بلاد؟ إتهامات وتشكيك مباشرة لمؤسسات الدولة في العلن !! إحشمو، شنو هالفضايح هذه وشنوا الحالة التعيسة الي وصلنالها.."

وعلق آخر " شبيك مهبطش لكلام هذا في الباج متاعك...الباج هذي تنشر فيها انجازات...مشاريع...معلومات تخص الشعب التونسي فقط حكايتك تخصك انت و بري فضها مع القضاء كانك بريء لروحك و كانك متورط تتحاسب.."

وكتب محمد " صفحة رئاسة الحكومة نصبت نفسها لسان دفاع على الفخفاخ .مادام الكلام على القضاء لماذا لو يفوض وزير للقيام بمهامه و يتفرغ للدفاع على نفسه أمام القضاء.."

رئاسة الحكومة

الف

صفحة رئاسة

ويواجه الفخفاخ اتهامات باستفادة إحدى شركاته من صفقات مع الدولة، حققت أرباحا بنحو 44 مليون دينار ، وهو ما ينفيه هو.

في نفس السياق