"الحامّة تستغيث ولا مغيث لها".. نشطاء وسياسيون يدعون إلى تطويق انتشار فيروس كورونا بعد تسجيل 38 حالة محليّة بالجهة

نشر من طرف نور الدريدي في الخميس 13 أوت 2020 - 12:25
اخر تاريخ تحديث السبت 26 سبتمبر 2020 - 15:18

 

تواجه معتمدية الحامة من ولاية قابس فيروس كورونا بعد ان ارتفت حالات العدوى الأفقية بالجهة لتصل إلى38 في ظرف خمسة ايام، وهو ما جعل اهالي المنطقة يطلقون صيحة فزع لتطويق وللحدّ من انتشار الوباء.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، تفاعل نشطاء وسياسيون مع "نجدة الحامة" مطالبين السلطات بالتحرك العاجل والجدّي لانقاذ الجهة.

وكتب الناشط والمدون الامين البوعزيزي تدوينة قال فيها " ترك مدينة الحامّة لأقدارها في مواجهة الكورونا؛ كمن يكسر الجوكندا ويستبدلها بلوحة شِنوة بودورو!!!لا نملك إلا رصاص القلم، أحبابنا هناك..كم نشعر بانتماء ذليل لهكذا دول تستعدي شعوبها وتستدعي مقاومتهم لها كل لحظة!!!

الحامة

امّا الكاتب نور الدين الغيلوفي فقد كتب نصا مطولا تحدث فيه عن بطولات الحامّة وأوجاعها ومحنتها التي تمرّ بها وحيدة ، قائلا في نصّه " حفظ الله الحامّة برجالها ونسائها وشيبها وشبابها.. بمائها وهوائها.. وأرضها وسمائها...الحامّة مدينة الحماسة ومختبَر الملاحم..

مدينة النقائض المحيّرة...كأنّها نجم من عند السماء حلّ بالأرض لإنتاج العظماء".

واضاف"ولكنّ الحامة تنال من الأوجاع وافرًا في كلّ تاريخها.. تسارع إلى نجدة الجميع تبذل وسعها في إنجاد غيرها ولا ينجدها في الغالب أحد.. وكثيرا ما يكون الخذلان نصيبها.. وما أمرّ الخذلان..الخذلان شقيق اللؤم..

يا صاحبي...كم بذلت الحامّة من أوساعٍ..وكم تصدّت لظلم..وكم تصدّقت على الوطن بكبارها...هل تستحق مدينة العظماء أن تُترك للوباء ينهش أبناءها وبناتها ؟"

وختم نور الدين الغيلوفي تدوينته بالتشديد على ان معتمدية الحامة تحتاج الى تركيز مستشفى ميداني، مستنكرا تجاهل السلطات لنداءات الاستغاثة.

بدوره، طالب النائب عن كتلة ائتلاف الكرامة بتركيز وحدة استشفائية عسكرية في الحامّة، قائلا " الوضع خطير وعلى الدّولة أن تتحمّل كامل مسؤوليّاتها".

العلوي

يشار إلى أن بلدية قابس قد اتخذت امس الاربعاء جملة من القرارات والتدابير الاستثنائية في إطار الحد من انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.

بدورها قررت اللجنة الجهوية لمجابهة فيروس كورونا بولاية قابس اول امس الثلاثاء اتخاذ جملة الإجراءات الوقائية بمنطقتي الحامة والحامة الغربية وذلك على اثر تطور الحالة الوبائية وتسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا.

وتوفيت صباح اليوم، الخميس إمرأة أصيلة معتمدية الحامة مصابة بفيروس كورونا المستجد بالمستشفى الجهوي بقابس، وتعتبر أول حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد تشهدها ولاية قابس منذ تفشي الوباء في تونس.

في نفس السياق