القيروان: إضراب عام بكامل الولاية يوم 3 ديسمبر

نشر من طرف الشاهد في السبت 21 نوفمبر 2020 - 19:11
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 11:11

قرّر المكتب التنفيذي الموسع للاتحاد الجهوي للشغل خلال اجتماعه المنعقد اليوم السبت تنفيذ إضراب عام بكامل ولاية القيروان يوم الخميس 3 ديسمبر القادم.

وأوضح الكاتب العام الجهوي للشغل، سيد السبوعي، في تصريح لـ(وات)، أن الإضراب العام سيشمل كافة القطاعات وسيكون بمعية الشركاء من المنظمات والجمعيات، داعيا "كافة أبناء الجهة وكل نشطاء المجتمع المدني إلى الانضمام إلى هذا التحرك والى توحيد الصفوف وخوض المعركة معا من اجل الدفاع عن أحقية ولاية القيروان في التنمية".

وقال إن "هذا التحرك سيكون رسالة صادرة إلى الحكومة بان ولاية القيروان موحدة في الدفاع على حقها، وإجبارها على الإيفاء بتعهداتها نحو الجهة"، محمّلا إياها ما سينجر عن هذه التحركات من توتر اجتماعي بسبب ما عانته الجهة من تهميش ومماطلة وتسويف"، على حد تعبيره

وأضاف أن يوم الإضراب العام لن "يكون يوما يتيما بل ستليه استراتيجيات نضالية متواصلة لن يوقفها سوى الاستجابة لمطالب أهالي الجهة في التشغيل والتنمية، والماء الصالح للشراب، والصحة، وغيرها من المطالب الملحة والتي طال انتظارها، وفق تعبيره.

يذكر ان فروع 11 منظمة وطنية وعدد من الجمعيات بولاية القيروان قد عقدت يوم الثلاثاء المنقضي ندوة صحفية طالبت خلالها الحكومة بالاستجابة الفورية لمطالب الجهة وبتفعيل القرارات الحكومية التي اقرها المجلسان الوزاريان الخاصان بالجهة خلال سنتي 2015 و2017 ، وأعلنت اعتزامها تنظيم جملة من التحركات التصعيدية خلال الفترة القادمة.

ويشار إلى أن ولاية القيروان تعيش منذ 4 أيام على وقع جملة من التحركات الاحتجاجية اليومية التي ينظمها عدد من نشطاء المجتمع المدني أمام مصنع التبغ بالجهة بسبب ما اعتبروه تجاهل الحكومة لحق الجهة وتواصل تهميشها رغم ما تعانيه من تردي وضعيتها التنموية وتفاقم بطالة شبابها.

 

وات

في نفس السياق

ولاية باجة في إضراب عام

 

- الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 10:31