المكتب التنفيذي للنهضة يبحث قضايا الصحافة المكتوبة والاعتداءات على البيئة وهجمات ميليشيات حفتر

نشر من طرف لطفي حيدوري في الخميس 16 أفريل 2020 - 16:07
اخر تاريخ تحديث الخميس 2 فيفري 2023 - 14:53

عبّر المكتب التنفيذي لحركة النهضة عن ‏مساندته للإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمجابهة وباء الكورونا، ومساعيها إلى حلحلة كل التحديات التي برزت مع قرار الحجر الصحي العام.

وأشار بيان صادر اليوم عن حركة النهضة إلى أنّها تأمل في أن توفق الحكومة في إعادة كل التونسيين العالقين خارج البلاد والمضطرين للعودة، واستنباط الحلول المجدية للمحافظة على المصالح الحيوية بالبلاد.

وكان المكتب التنفيذي للحركة قد انعقد أمس الأربعاء 16 أفريل 2020، عبر تقنية الاتصال عن بعد، برئاسة راشد الغنوشي.

وقلت الحركة إنّها تعتزّ بتواصل حملة التضامن والتآزر التي تشهدها البلاد للوقوف إلى جانب الأفراد والعائلات المتضررة من إجراءات الحجر الصحي العام، وتدعو كل المنظمات والجمعيات وجميع التونسيين إلى مزيد الانخراط فيها ومعاضدة جهود الدولة.

وإلى جانب ذلك طالبت الحركة‎  بإقرار إجراءات لفائدة الصحف المكتوبة لتخفيف وطأة توقفها عن الصدور، وتعجيل النظر في مشروع قانون إحداث الوكالة الوطنية للتصرف في الإشهار العمومي والاشتراكات لحماية القطاع من الاندثار.

وفي الشأن البيئي أدانت النهضة "ما تعرض له الملك العمومي للدولة خلال مدة الحجر الصحي العام، وخاصة الملك العمومي الغابي، من اعتداءات طالت مئات الأشجار النادرة والمعمرة من قبل عصابات احترفت العمل خارج كل الضوابط القانونية"، ودعت السلطات إلى التصدي لهذه الظاهرة بكل الوسائل المتاحة.

وفي الموقف من تطورات الأوضاع الليبية عبّرت حركة النهضة عن‏ تقديرها للموقف التونسي "الحريص على سلامة الشقيقة ليبيا واستقرارها، وانحيازها الى الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا". وأدان البيان بشدة الاعتداءات العسكرية التي تشنها "المليشيات المتمردة" على العاصمة طرابلس، ودعا إلى ايقاف كل التدخلات الأجنبية وحماية القرار الليبي الوطني.

 

في نفس السياق