النائب نبيل حجي (التيار الديمقراطي): لا حياة سياسية للدستوري الحرّ دون الغنوشي رئيسا للبرلمان

نشر من طرف الشاهد في الجمعة 5 جوان 2020 - 13:52
اخر تاريخ تحديث الخميس 4 مارس 2021 - 13:04

قال النائب عن التيار الديمقراطي نبيل حجي إنّ من مصلحة رئيس الحزب الدستوري الحرّ بقاء راشد الغنوشي على رأس البرلمان، وهو ما يفسّر عدم طرحها لمبادرة سحب الثقة منه، حسب قوله.

واعتبر نبيل حجي في تصريح لإذاعة موزاييك ظهر اليوم الجمعة 5 جوان، أنّه "لا حياة سياسية للحزب الدستوري الحرّ دون أن يكون راشد الغنوشي على رأس مجلس نواب الشعب".

وأشار حجّي إلى أنّ كتلة الدستوري الحرّ لم تصوّت لمنافس الغنوشي في انتخابات رئيس المجلس، وهو ما يعني أنّ عبير موسي تريد الاستفادة من ذلك، ثم تسعى اليوم لإحراج بقية الكتل، "وهي لعبة مفضوحة، لا يمكن للتيار الديمقراطي أن ينخرط فيها"، وفق تعبيره.

وشدّد المتحدث على أنّ التيار الديمقراطي لن يوقّع أي مبادرة للدستوري الحرّ.

وأكّد حجّي أنّ التيار الديمقراطي لا يعمل على تسجيل نقاط سياسية، بل يعمل على توضيح موقعه وتأكيده، وفق قوله.

وحول إمكانية سحب الثقة من رئيس مجلس نواب الشعب، أشار النائب حجّي إلى أنّه لا يوجد توافق ممكن على الرئيس المقبل ونائبيه، وأنّ أيّ مسعى في هذا الاتجاه ستكون له انعكاسات سلبية على الحكومة، وأنّه سيكون من الصعب تشكيل حكومة جديدة.

ووصف حجّي التحركات الأخيرة لعبير موسي ومسانديها بأنّها "بيع الكلام للاستقطاب وتنويم المواطنين".

وشدّد على أنّ التيار الديمقراطي قادر على العمل مع الجميع، بعيدا عن الصراعات، مؤكّدا أنّ الانتخابات المقبلة هي التي ستتولى الفرز، وفق تعبيره.

في نفس السياق