الناشط القومي أحمد الغيلوفي لـ"الشاهد": على حركة الشعب تأسيس الكتلة التاريخية بين القوميين والإسلاميين ضد المنظومة القديمة

نشر من طرف محمد علي الهيشري في الأربعاء 20 ماي 2020 - 15:42
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 27 ماي 2020 - 21:55

دعا المناضل القومي أحمد الغيلوفي حركة الشعب إلى رفع راية تكوين الكتلة التاريخية التي تجمع القوميين والإسلاميين، مبينا أنه دون هذه الكتلة ستتسرب المنظومة القديمة من جديد.

ودعا الغيلوفي في تصريح لموقع "الشاهد" إلى ضرورة تجاوز الخلافات التاريخية والإيديولوجية والجراحات القديمة من أجل بناء المشروع الوطني والتعايش. وشدد المتحدث على أنه على حركة الشعب التحالف مع اليسار الاجتماعي المتمثل في التيار الديمقراطي، والتحالف مع حركة النهضة.

وقال الغيلوفي إن اختلافات اليسار مع حركة الشعب أعمق من خلافاتها مع الإسلاميين، خاصة وأن التيار القومي يرفع راية الدفاع عن الإسلام ويختلف مع اليسار في قضية الهوية والإسلام. وتابع بأنه في صورة تمكنت حركة الشعب من إزاحة حركة النهضة فستجد نفسها مع اليسار ثم مع التجمعيين.

وأكد أنه على حركة الشعب أن تستفيد من تجارب القوميين في الحكم الناجحة والفاشلة وأن تحتكم لصناديق الاقتراع، داعيا إياها إلى تجاوز الاتهامات المتبادلة مع حركة النهضة وجذبها نحو المشروع الوطني.

في نفس السياق