الهايكا تطالب باستكمال مصادرة أجهزة البث المستعملة من إذاعة سعيد الجزيري في العاصمة

نشر من طرف هاجر عبيدي في الخميس 25 جوان 2020 - 13:24
اخر تاريخ تحديث الخميس 28 جانفي 2021 - 04:19

أفادت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري بأن وحدة الرصد التابعة لها عاينت في تقريرها المتعلق بالمضامين التي تبثها إذاعة إذاعة القرآن الكريم، خطابا تضمن "تكفيرا وإثارة للنعرات الجهوية وتحريضا من قبل صاحب الإذاعة المذكورة (سعيد الجزيري) ضد والي صفاقس وضد رئيس الهيئة وأعضائها".

وأشارت الهايكا في بلاغ لها إلى أن خطاب هذه الإذاعة يحاول تأليب الرأي العام ضد الوالي وضد أعضاء الهايكا، وهو ما من شأنه أن يهدد سلامتهم وأمنهم، موضحة أن ذلك جاء إثر تنفيذ قرار السلط الجهوية بولاية صفاقس في 22 جوان 2020 المتعلق بمصادرة الأجهزة المهربة التي تم استعمالها للاستيلاء على ترددات وطنية وتأمين البث على مستوى الولاية لفائدة الإذاعة المذكورة.

وأضافت الهايكا أن تنفيذ قرار إزالة المعدات غير القانونية الذي اتخذه والي صفاقس يمثل خطوة إيجابية في اتجاه تكريس دولة القانون والمؤسسات وفرض الالتزام باحترامها، مطالبة بقية السلط المعنية باستكمال مصادرة جميع الأجهزة الأخرى المستعملة من قبل صاحب الإذاعة المذكورة للبث في تونس العاصمة.

في نفس السياق