انتداب معلمين من قفصة للعمل في تطاوين: هل وظّف النقاش على معايير الانتداب لتأجيج الجهويات؟

نشر من طرف نور الدريدي في الأحد 27 سبتمبر 2020 - 13:51
اخر تاريخ تحديث الأحد 25 أكتوبر 2020 - 14:49

أعرب مصباح شنيب وهو ناشط سياسي ونقابي من ولاية تطاوين عن استغرابه مما يروّج له عن طرد معلمين نواب قدموا من ولاية قفصة للعمل بتطاوين، واصفا ذلك بـ"الافتراء على الجهة".

وقال في تدوينة نشرها أمس السبت على حسابه بموقع فايسبوك "اليوم يتم الافتراء على الجهة بأنها أطردت أبناءنا القادمين من قفصة موفدين من الوزارة ليبرموا عقودا في التعليم الابتدائي.. القادمون هم خريجو علوم التربية.. أوفدت الوزارة منهم 143 خرّيجا.. لمّا تناهى الخبر إلى أبناء تطاوين ونقابتهم جاؤوا الى المندوبية محتجين على نسيانهم".

واكد شنيب أنه بعد حوار ونقاش بين الإدارة والوزارة وخريجي علوم التربية الموفدين من قفصة ونظرائهم من تطاوين تم الاتفاق على قبول 88 من جملة الموفدين والاستغناء عن 54 منهم وإبرام ما بقي من العقود المحتاج إليها مع خرّيجي معهد علوم التربية بتطاوين .. فهل في هذا حيف يا أولي الألباب ."

وألقى النقابي باللوم على الإعلام، قائلا "لا يزال الإعلام المغلوط يلعب أسوأ الأدوار في تضخيم الشحناء بين أبناء البلد الواحد ولا يزال اهل تطاوين يتحملون تبعات بعض التحامل المجاني عليهم.. كان أحرى بالفرع الجامعي للتعليم الأساسي بتطاوين إصدار بيان يرفع فيه الالتباس عن كل ما حدث. ما أحقر العصبية الجهوية وما أضيع المتهمين بها".

وكان الفرع الجامعي للتعليم الأساسي بتطاوين أدان أمس السبت في بيان توضيحي ما اعتبره "تحاملا على الجهة من خلال التركيز على المنطق الجهوي والفئوي والحسابات السياسية الضيقة".

وأشار البيان إلى أن وزارة التربية أرسلت برقيات لخرجي الإجازات التطبيقية لعلوم التربية من قفصة للعمل متعاقدين وليس منتدبين، في حين أنه يوجد بتطاوين 213 معلما نائبا متعاقدا مع وزارة التربية منذ أكثر من 5 سنوات، ومن حقهم أولوية العمل".

وأوضح الفرع الجامعي في بيانه أنه "رفض مقترح الوزارة ووقع إيقاف التعيينات ما عدى 12 من خريجي الإجازات التطبيقية بقفصة الذين وقع تعيينهم قبل التحرك".

وعلّق الإعلامي والناشط السياسي طارق الكحلاوي على محتوى البيان مبديا استغرابه من القرارات التي باتت تتخذها النقابة بدلا من وزارة التربية، فيما يتعلق بالتعيين والإعفاء.

ودوّن على صفحته بفايسبوك: "نقابة التعليم الأساسي فرع تطاوين تتحول إلى مندوبية جهوية تقرر نيابة عن الوزارة وحسب معايير جديدة، أي شهادة الإقامة (من الولاية أو خارجها) من يستحق التعاقد والعمل في تطاوين ومن لا يستحق... والغريب تفعل ذلك تحت شعار رفض الجهوية.. في حين تمارسها.. أي بؤس هذا! ليست هذه تقاليد الوحدة الوطنية التي أسس لها اتحاد الشغلé.

يذكر أنّ المعلمين النواب أصيلي ولاية قفصة نظموا يوم 25 سبتمبر وقفة احتجاجية رفضا لما دعوه بالممارسات الجهوية والتعسفية التي تعرضوا لها، مطالبين وزارة الإشراف بتعيينهم في ولايتهم.

في نفس السياق