بعد إصابة 81 عون صحة.. إغلاق المؤسسات الصحية في القيروان

نشر من طرف محمد علي الهيشري في الأربعاء 23 سبتمبر 2020 - 11:08
اخر تاريخ تحديث السبت 24 أكتوبر 2020 - 15:07

 

تشهد المؤسسات الصحية بالقيروان المدينة حالة هلع وفزع مع تعليق العمل بداخلها إلّا في الحالات الاستعجالية القصوى بقرار من الفرع الجهوي للصحة، على خلفية ارتفاع عدد المصابين من الإطار الطبي وشبه الطبي إلى 81 إصابة، لعدم صدور نتائج 1100 عينة رغم إرسالها منذ حوالي 10 أيام إلى المخابر بمختلف الولايات.

ويشار إلى أن المخبر البيولوجي بالقيروان توقّف عن العمل منذ أكثر من أسبوع بعد حصول عطب فنّي بشكل مفاجئ

وكان بلقاسم الخلفاوي الكاتب العام للفرع الجامعي للصحة بالقيروان أكد أمس تواصل تعليق العمل بالمؤسسات الصحية بالجهة لليوم الثالث على التوالي بقرار من الفرع الجامعي للصحة.

وأفاد الخلفاوي في تصريح لشمس اف أم بأن القرار يأتي على خلفية المطالبة بالتسريع في اصدار نتائج تحليل كورونا لأعوان الصحة والتي تناهز 400 تحاليل.

وأشار الخلفاوي إلى أن المخبر الخاص بإجراء تحاليل العينات الخاصة بفيروس كورونا المستجد غير قادر على استيعاب كافة التحاليل مبرزا أن حوالي 1140 تحليل لم يتم التمكن من إجرائها.

وأضاف كاتب عام الفرع الجامعي للصحة في القيروان أن 59 عاملا في المؤسسات الصحية بين إطارت طبية وشبه طبية وأعوان ثبتت إصابتهم بالفيروس وخالطوا عديد من زملائهم.

وشدد على أنهم قرروا تعليق العمل إلا في الحالات الاستعجالية القصوى مطالبا سلطة الإشراف بالتدخل وإيجاد حل للمشاكل التي يعاني منها العاملون في القطاع الصحي في القيروان.

وبين الخلفاوي أن عددا من المؤسسات التعليمية الخاصة بمدينة القيروان منعوا أمس دخول عدد من التلاميذ من أبناء أعوان الصحة بالجهة خوفا من عدوى كوفيد 19.

وأفاد الخلفاوي بأنه وقع الاتصال بمندوب التربية بالجهة عادل الخالدي الذي تدخل لفض الاشكالية وتم اليوم السماح لهم بالالتحاق بمقاعد الدراسة.

في نفس السياق