بعد رفض البنك المركزي تمويل الميزانية.. هشام المشيشي: ميزانية الدولة في أصعب حالاتها

نشر من طرف محمد علي الهيشري في السبت 21 نوفمبر 2020 - 14:38
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 10:20

 

أكد اليوم السبت 21 نوفمبر 2020 رئيس الحكومة هشام المشيشي خلال افتتاحه لندوة الولاة اليوم بثكنة العوينة بأن ميزانية الدولة في وضع صعب، قائلا الميزانية في أصعب حالاتها ولكن يجب خلق حلول.

وتالع المشيشي قائلا ’الحكومة يجب أن تفي بالتزامتها، مشيرا الى أن ما حصل في تطاوين عبر تقديم اليات تنموية تتجاوز مبدأ التشغيل في شركات البيئة والغراسة ,قائلا في هذا الصدد’التونسي يجب أن يحظى بفرصة كباقي التونسيين في باقي الجهات بحسب قوله ’.

كما اكد هشام المشيشي ان الحكومة بعيدة كل البعد عن فكرة الجهويات، مشددا على أن هناك أطراف تتعمد في اثارة هذه الفكرة .

وتعهد بأن تعتمد الحكومة مقاربة تشاركية تقوم على احترام المواطنين في الجهات واحترام حقوقهم في تنمية عادلة ومتضامنة معتبرا أن توفر الجهات على رصيد ثري من الكفاءات والخبرات البشرية والموارد من شأنه أن يدعم حظوظ التنمية بها.

وكان البنك المركزي قد بعث بمراسلة من البنك المركزي يرفض من خلالها تمويل عجز الميزانية التعديلية لسنة 2020، في غياب تفويض صريح بنصّ قانوني من البرلمان".

يشار إلى أن لجنة المالية والتنمية والتخطيط كانت قد صادقت على النسخة الجديدة لمشروع قانون المالية التعديلي لسنة 2020 يوم الاربعاء الماضي خلال جلسة عقدتها للاستماع إلى وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار.

ويذكر أن لجنة المالية كانت قد أقرت يوم 28 أكتوبر الماضي عدم قبول مشروع قانون المالية التعديلي لسنة 2020 المقترح من الحكومة في صيغته الأولى، وطالبت بسحبه وإعادة صياغته وتعديله وإحالته مجددا على أنظار البرلمان قبل الشروع في مناقشة ميزانية الدولة لسنة 2021.

في نفس السياق

الإمارات تمنع التأشيرة عن التونسيين

 

- الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 10:58