تغريم وزير النقل معز شقشوق بـ130 مليارا

نشر من طرف محمد علي الهيشري في السبت 26 سبتمبر 2020 - 11:31
اخر تاريخ تحديث الخميس 29 أكتوبر 2020 - 21:18

 

أصدر البريد التونسي، مساء أمس الجمعة، بيانا توضيحيا، تعقيبا على الحكم الابتدائي الصادر عن المحكمة الابتدائية بتونس بتاريخ الاربعاء 23 سبتمبر 2020، والقاضي بتخطئة البريد التونسي بمبلغ مالي قدره 651,5 م د، وكذلك تخطئة رئيسه المدير العام السابق، معز شقشوق، وزير النقل الحالي، بصفته الممثل القانوني للمؤسسة، بمبلغ 130,3 م د، وذلك في إطار القضية المتعلقة بعمليات تحويل مالي إلى الخارج عبر شبكة "ويسترن يونيون".

وأفاد البيان بأن القضية أثيرت إثر عملية مراقبة من قبل مصالح التفقد بالبنك المركزي التونسي بخصوص التحويلات المالية إلى الخارج، والمنجزة خلال الفترة المتراوحة بين سنة 2012 و2016، مشيرا إلى أن البريد التونسي كان قدم كافة الإيضاحات اللازمة لمصالح التفقد بالبنك المركزي التونسي، وبادر بالقيام بمختلف الإصلاحات المطلوبة.

وتمثلت هذه الإصلاحات، وفق المصدر، في تعديل العقد المبرم مع مؤسسة "ويسترن يونيون" المتخصصة في مجال التحويلات المالية على المستوى الدولي، وذلك بإلغاء الفصل المتعلق بالحق الحصري لهذه المؤسسة في ما يتعلق بعمليات التحويلات المالية إلى الخارج، وفتح باب المنافسة لمؤسسات أخرى.

وأشار البريد التونسي إلى أنه "رغم قيامه بالإصلاحات المطلوبة، تمت إحالة الملف على مصالح الديوانة، باعتباره مخالفة صرفية، والتي أقرت بدورها إحالة الملف على أنظار القضاء".

ويشار إلى أنّ معز شقشوق، تولى منصب رئيس مدير عام البريد التونسي خلال الفترة بين عامي 2015 و2018، قبل أن يتم تعيينه مؤخرا في منصب وزير النقل واللوجستيك.

وكان شقشوق أوضح في وقت سابق أنّ الملف المتعلق به هو قضية صرفية تخصّ الديوان الوطني للبريد، باعتباره ذاتا معنوية يمثلها قانونيا رئيسه مديره العام، ولا تتعلّق بشخصه.

في نفس السياق