توزر: وضع بروتوكول صحي وقائي استعدادا لفتح المعابر البرية والمجال الجوي

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الجمعة 26 جوان 2020 - 14:56
اخر تاريخ تحديث الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 16:37

 تنطلق ولاية توزر في تطبيق برتوكول صحي تم اعداده في إطار الاستعداد لفتح المعابر البرية وفتح المجال الجوي بداية من يوم 27 جوان الجاري، إلى جانب اتخاذ مجموعة من الإجراءات الوقائية خلال جلسة عمل عقدت أمس الخميس، وفق ما أفاد به والي توزر محمد أيمن البجاوي.
وبين الوالي، في تصريح لـ"وات"، أن الجهة غير معنية حاليا بتدفق أعداد كبيرة من العائدين بالنظر الى الوضع الصحي الوبائي في الجزائر وعدم فتح مجالها البري بما يعني أن أعداد المسافرين عبر المعبرين الحدوديين حزوة وتمغزة لن يكون كبيرا، إلا أنه سيكون هناك عمل تدريجي وإجراءات استباقية في حال تم فتح الحدود البرية مع الجزائر، من ذلك تحصيص نزل للحجر الصحي وإخضاع جميع الوافدين من الجزائر الى الحجر الاجباري على نفقتهم الخاصة.
من جهة أخرى، لن يستأنف المجال الجوي في مطار توزر-نفطة الدولي نشاطه إلا بعد أشهر بسبب الاشغال الجارية لتحسين البنية التحتية في المطار، بحسب ذات المصدر، إلا أن الولاية تستعد لاستقبال أبناء الجهة العائدين من الخارج عبر مطار تونس قرطاج الدولي أو مطارات أخرى وسيتم للغرض مراقبة جميع العائدين وخاصة متابعة تنفيذ الإجراءات الوقائية الصحية لاسيما بالنسبة لللعائدين من البلدان المصنفة ضمن المجموعة الخضراء والبرتقالية عبر تكثيف الجهود.
وسينعقد في هذا الإطار أسبوعيا اجتماع اللجنة المخصصة لمتابعة العائدين من الخارج وهي لجنة متكونة من جميع الأطراف المتدخلة والأجهزة الأمنيةـ إلى جانب تركيز 4 غرف كبيرة الحجم تخصص للمراقبة الصحية يقع تركيزها في معبري حزوة وتمغزة.

في نفس السياق