ثالث استقالة في الحكومة البلنانية في ظرف أسبوع

نشر من طرف محمد علي الهيشري في الإثنين 10 أوت 2020 - 11:43
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 09:51

 

قدم وزير البيئة والتنمية الإدارية اللبناني "دميانوس قطار"، أمس الأحد، استقالته من حكومة رئيس الوزراء "حسان دياب" لتكون الاستقالة الثالثة في الحكومة منذ تفجير مرفأ بيروت.

وأرجع "قطار"، استقالته لإضاعة الحكومة الكثير من الفرص التي كانت متاحة للإصلاح‮، قائلا في بيان:"مع انسداد أفق الحلول على وقع التجاذبات العبثية، وفي ظل آليات نظام عقيم ومترهل أضاع العديد من الفرص، وتجاوبا مع قناعاتي وضميري، قررت أن أتقدم باستقالتي من الحكومة‮".‬

وتأتي استقالة "قطار"، بعد استقالة مماثلة قدمتها وزيرة الإعلام "منال عبدالصمد"، على خلفية الانفجار المروع في مرفأ بيروت، الثلاثاء الماضي‮.‬

ونقلت وسائل إعلام لبنانية، أن اجتماعا وزاريا يعقد للتشاور في خيار الاستقالة الجماعية لحكومة "دياب".

وكان وزير الخارجية والمغتربين اللبناني، "ناصيف حتّي"، قد قدّم استقالته في وقت سابق.

وفي حال استقال 8 وزراء من أصل 20 يشكلون مجلس الوزراء، تعتبر الحكومة بحكم المستقيلة.

أسفر انفجاركمية كبيرة من نترات الأمونيوم المخزنة في مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الفارط، عن مقتل ما لا يقل عن 160 شخصا وجرح أكثر من 6 آلاف، وعن أضرار مادية ضخمة في العاصمة قدرت كلفتها بـ15 مليار دولار.

في نفس السياق