رئيس البرلمان يلتقي بأعضاء فريق العمل للتقصي حول حادثة العنف

نشر من طرف الشاهد في الأربعاء 13 جانفي 2021 - 18:31
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 26 جانفي 2021 - 02:45

اجتمع راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب ظهر اليوم الأربعاء 13 جانفي 2021 بأعضاء فريق العمل الذي تمّ تكوينه للتحقيق حول حادثة العنف التي جدّت بتاريخ 7 ديسمبر 2020، وذلك لتحديد المسؤوليات فيها.

وأفاد بلاغ لمجلس نواب الشعب، بأنّ رئيس المجلس أوصى هذا الفريق باتباع قواعد الحياد والموضوعية والنزاهة حتى يكون تقريره المرتقب جاهزا في أقرب الآجال للكشف عن كل الملابسات التي اتصلت بهذه الحادثة.

وكان النائب عن التيار الديمقراطي أنور بالشاهد اتهم، يوم 7 ديسمبر الماضي، أحد أعضاء كتلة ائتلاف الكرامة بالاعتداء عليه وهو ما خلف له خدشا على جبينه، وهو ما نفته كتلة الائتلاف نفيا مطلقا، واحتكمت إلى تحقيق في الحادثة.

وتطالب الكتلة الديمقراطية رئاسة المجلس بإصدار بيان يدين ائتلاف الكرامة، لكن رئاسة المجلس أصدرت بيانا أدانت ممارسة العنف بالمجلس، وشكلت لجنة تحقيق لتحديد المسؤوليات. ويخوض أعضاء الكتلة الديمقراطية اعتصاما داخل البرلمان للضغط على رئيس المجلس من أجل إصدار بيان.

في نفس السياق