راشد الغنوشي: أشكر زملائي الذي ساهموا في إنجاح هذه الملحمة وسيظل البرلمان أهمّ مؤسسات ديمقراطيتنا

نشر من طرف الشاهد في الخميس 30 جويلية 2020 - 14:43
اخر تاريخ تحديث السبت 8 أوت 2020 - 09:47

قال رئيس البرلمان راشد الغنوشي اليوم الخميس خلال نقطة إعلامية إثر انتهاء جلسة التصويت على لائحة سحب الثقة منه والتي انتهت بفشل مرور اللائحة، "أقدمتُ بكل طواعيّة على قبول هذا الاختبار لأني واثق من أن الكلمة النهائية للمجتمع الديمقراطي وللزملاء النواب.. ولذلك أنا قلت في المرّة السابقة إنني لم آت للمجلس على ظهر دبابة بل جئت بالانتخابات وبالتالي لست خائفا، وحتّى إن لم يقع اختياري فلم يكن ذلك سيمثل إشكالا".

وأضاف "أشكر كل زملائي في المجلس الذين صنعوا هذه الملحمة.. تونس تحتاج الى مزيد من ترسيخ الديمقراطية وثقافة الحرية والحوار وتحتاج لأن تكون لها أجندة واحدة يشتغل عليها الجميع، رئاسة الدولة ورئاسة الحكومة والبرلمان، لأنّ الدولة واحدة".

وتابع "نحن على استعداد كامل للتعاون مع رئيس الجمهورية رمز وحدة الدولة كما أننا نمد أيدينا للحكومة الجديدة وسيجد هشام المشيشي كل الدعم".

وأردف رئيس البرلمان قائلا: "صحيح أن صورة الخصام هي صورة طاغية لكن لا يدرك الكثيرون مدى أهمية عمل المجلس ودوره في تمرير مشروع القوانين المهمة، هذا المجلس يعمل كخلايا النحل، حتى ما يحصل من مشاكل في المجلس هو تمرين على الديمقراطية الناشئة. إذا كان مجلسنا فيها خصام فإن مجالس أخرى كانت في وقت سابق بمثابة الثكنة، وهذا المجلس صورة تجد فيها كل الاتجاهات، هذا البرلمان من أهمّ مؤسسات هذه الديمقراطية فلنحرص عليه جميعا".

في نفس السياق