سوسة: الاطار التربوي بمدرسة المكفوفين في اضراب مفتوح

نشر من طرف هاجر عبيدي في الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 10:40
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 20:32

ينفذ الاطار التربوي بمدرسة المكفوفين بسوسة اعتصاما مفتوحا بمقر المندوبية الجهوية للتربية بسوسة للمطالبة بتمكينه من بروتوكول صحي خاص بهذه الفئة وتامين عودة مدرسية تستجيب لمقتضيات الوضع الصحي الحالي.

وافاد مدير مدرسة المكفوفين بسوسة، أحمد بخايرية أن "المدرسة تفتقر للاعوان لمساعدة هذه الفئة على ضمان التباعد بينهم خاصة وان الكفيف يعتمد كثيرا على حاسة اللمس لقضاء شؤونه اليومية والتواصل مع المحيط " ، مطالبا السلط المعنية بتمكينهم "من مزيد من العملة للرعاية واعتماد التدريس بنظام المستويات كل اسبوع من اجل تحقيق اقل ما يمكن من احتكاك وتفادي اكثر ما يمكن من العدوى بين المعلمين والتلاميذ".


وكان الفرع الجامعي للتعليم الاساسي بسوسة ، قد اكد في بيان له يوم السبت الماضي ، عدم تطابق البروتوكول الصحي مع الوضع الحقيقي للمدارس مثل ما هو الشان بالنسبة لمدرسة الكفيف التي يجب ان تتمتع ببروتوكول صحي خاص، محملا المسؤولية كاملة لمندوبية التربية والسلط الجهوية لما قد تؤول اليه الاوضاع في الفترة القادمة .


وتجدر الاشارة ان الجمعية التونسية للدفاع عن حقوق الطفل الكفيف قد اقترحت تدريس التلاميذ المكفوفين وفق النظام التالي سنة اولى وثانية وثالثة من الاثنين الى الاربعاء وسنة رابعة وخامسة وسادسة من الخميس الى السبت لتحقيق نوع من التباعد الجسدي وتقليص الضغط على المؤسسات والمبيتات .

في نفس السياق