عمال الحضائر يعتزومن تنفيذ وقفة احتجاجية يوم 9 جويلية الجاري

نشر من طرف هاجر عبيدي في السبت 4 جويلية 2020 - 10:17
اخر تاريخ تحديث الجمعة 14 أوت 2020 - 08:52

دعا مجمع تنسيقيات عمال الحضائر عاملات وعمال الحضائر لوقفة وطنية احتجاجية بساحة القصبة يوم الخميس 9 جويلية الجاري مشددا على أن الاتحاد العام التونسي للشغل هو المفاوض الرسمي باسمه و المعبر عن مواقفه.

وأدان مجمع تنسيقيات عمال الحضائر الهجمة الشرسة التي تستهدف الاتحاد العام التونسي للشغل و قيادته التي وصلت حد التهديد بالتصفية الجسدية للامين العام نور الدين الطبوبي و معربا عن مساندته له في هذه "المعركة الوطنية من أجل العدالة الاجتماعية".

كما دعا مجمع تنسيقيات عمال الحضائر الى "عدم الانسياق وراء المغالطات و الاشاعات التى تروج لها بعض الاطراف السياسية المعادية للعمل النقابي و النضال الاجتماعي في محاولة للتحريض على منظمة حشاد و شق صفوف الكادحين و المفقرين" داعيا كل عاملات و عمال الحضائر في جميع القطاعات و الجهات لمواصلة نضالهم المشروع بالتوازي مع المسار التفاوضي استعداد لتحرك الحسم وفق تعبيرهم.

 

كما ادان عمال الحضائر ماوصفوه بالسياسات المتوحشة في المماطلة والتسويف والخرق الواضح لكل الاتفاقات واستمرار الانتهاكات في حقهم رغم تمكنهم من "افتكاك محضر اتفاق بتاريخ 28ديسمبر 2018 يضمن تسوية وضعية كل عاملات وعمال الحضائر ويفصل الاجراءات والمراحل".

وذكر مجمع تنسيقيات عمال الحضائر بتعهد 22جوان 2020 إثر جلسة تفاوضية مع ممثلنا الاتحاد العام التونسي للشغل الذي أكدت فيها الحكومة التزامها بتسوية عادلة ونهائية على أن يكون الإمضاء يوم 30جوان 2020 مشيرا الى أن "السلطة لم تتخل على طبيعتها الانقلابية وتهربت من تفعيل الاتفاق وتطرح معطيات خاطئة وأرقام وهمية ما جعل الوفد المفاوض يغادر الجلسة بحكم تمسكه بتسوية منصفة ومعقولة".

في نفس السياق