قضية الفخفاخ: هيئة مكافحة الفساد تطلب تحجير السفر وتجميد أموال بعض المشتبه بهم

نشر من طرف نور الدريدي في الإثنين 20 جويلية 2020 - 10:28
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 11:13

 

أعلنت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، في النشرة الإخبارية الأسبوعية عدد 8، الصادرة بتاريخ19 جويلية 2020، أنها أحالت، بتاريخ 16 جويليةالجاري، على وكيل الجمهورية بالقطب القضائي الاقتصادي والمالي، تقريرًا ثانيًا مصحوبًا بجملة من الوثائق والمؤيدات يتعلّق موضوعه بشبهات تضارب مصالح وفساد مالي وإداري وتهرّب ضريبي، حول صفقات أبرمتها الدولة مع مجموعة من المجامع وشركات يملك رئيس الحكومة المستقيل إلياس الفخفاخ مساهمات فيها.

وأشارت الهيئة إلى أن ما خلص إليه التقرير الثاني هو تتمة للتقرير الأول الذي أحالته على وكيل الجمهورية بتاريخ 10 جويلية، مبينة أنه جاء في خاتمة التقرير الأول المتضمنة للطلبات القانونية لها، طلب إصدار أذون قضائية بتحجير السفر وتجميد أموال بعض المشتبه فيهم نظرًا لوجود قرائن جدية ومتظافرة حول خرق القانون واقتراف أفعال يمكن تصنيفها تحت خانة الفساد.

وكانت هيئة مكافحة الفساد قد أعلنت، يوم 13 جويلية الحالي، أنها أحالت على وكيل الجمهورية لدى القطب القضائي الاقتصادي والمالي المعطيات والوثائق المتعلقة بالتصريح بالمصالح والمكاسب لإلياس الفخفاخ، وذلك بطلب كتابي من وكيل الجمهورية.

في نفس السياق