قلب تونس: الاعتداء الوحشي على النائب أحمد موحى سابقة خطيرة تُنبئ بعواقب وخيمة

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 17:12
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 12:06

قال حزب قلب تونس إنّ الاعتداء الوحشي الذي تعرّض له فجر اليوم بمدينة بنزرت عضو مجلس نواب الشعب عن ائتلاف الكرامة أحمد موحى "سابقة خطيرة قد تُنبئ بعواقب وخيمة وتُدخِل الوطن، إذا ما تكرّرت، في دوامة لا تُحمد عقباها".

وحذّر الحزب، في بيان، من ظاهرة استشراء العنف في البلاد بمختلف أشكاله الشنيعة الخارجة عن القانون.

وشدّد البيان على أنّ "خطاب العنف والتحريض والمتشنّج القائم على زرع التنافر والبغضاء والكراهيّة والإقصاء السائد لدى جزء كبير من النخبة وبعض الأطراف السياسيّة هو الذي أصبح يُولّد تنامي العنف المادي وتفشّيه وأنّهما يُغذّيان بعضهما البعض".

ودعا حزب قلب تونس الحكومة إلى "مزيد تركيز اليقظة الأمنية ودعم الجاهزيّة العملياتيّة لأجهزتنا الأمنيّة لمواجهة هذه الظاهرة كما يطالب بمراجعة القوانين الجزائيّة باتجاه عقوبات أكثر صرامة لمكافحة الإجرام".

في نفس السياق