قناة الزيتونة: تحريض "الهايكا" ضد القناة تسبب في اعتداءات على الصحفيين

نشر من طرف الشاهد في الأربعاء 4 نوفمبر 2020 - 18:28
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 19 جانفي 2021 - 19:17

أعلنت قناة الزيتونة في بيان اليوم الأربعاء 4 نوفمبر 2020 رفع قضية عدلية بالقناة الوطنية في شخص ممثلها القانوني وكل من سيكشف عنه البحث بعد وصفها بـ"القناة التكفيرية" من أحد الصحفيين، في برنامج بثته القناة الوطنية، حسب بيان أصدرته القناة اليوم الأربعاء.

واعتبرت القناة أن "الهيئة العليا المستقلة للإعلام السمعي البصري المنتهية صلاحيتها تواصل مغالطة الرأي العام وتأليبه ضد قناة الزيتونة بعد استضافتها لأحد الخبراء الأمنيين دون تبنّ لمواقفه التي يتحمل مسؤوليتها وفقا لمبدأ حرية التعبير"، حسب نص البيان.

وأشارت القناة إلى أن هذه "الحملات الممنهجة التي تقودها الهايكا منذ 2013 تسببت في اعتداءات متكررة ضد طواقمها الصحفية (ديسمبر 2018-نوفمبر2018) ومحاولة حرق مقرها في فيفري 2016 والاعتداء على مديرها العام واقتحام منزله  وتهشيم سيارته في سبتمبر 2018 والتي لم يصدر عن الهايكا أو النقابات المهنية أي إدانة أو استنكار لها."

ونبهت القناة الى خطورة هذه الحملات على السلامة الجسدية للعاملين في القناة داعية وزارة الداخلية إلى التحرك وحماية القناة وطواقمها.

في نفس السياق