ليبيا: الحكومة الجديدة ومسؤولية حل الأزمة

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 22 فيفري 2021 - 19:26
اخر تاريخ تحديث الخميس 4 مارس 2021 - 17:06

قام رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج بتقديم استقالته وغادر ليبيا متوجهاً إلى إيطاليا للعلاج. وحسب تقارير إعلامية قام السراج بتعيين أحمد معيتيق نائب رئيس الوزراء في حكومة الوفاق الوطني لرئاسة المجلس الرئاسي مؤقتاً. وتعد هذه المرة الأولى منذ تولي فايز السراج منصب الرئيس أن يقوم بتعيين مسؤول مؤقت لرئاسة المجلس في العاصمة طرابلس.

وتشهد ليبيا تشكيل حكومة مؤقتة جديدة تسمى حكومة الوحدة الوطنية، والتي ستتولى مسؤولية تسيير البلاد خلفا لحكومة الوفاق لحين حلول موعد الانتخابات العامة في 24 ديسمبر 2020 وفي نفس الوقت يقوم عبد الحميد دبيبة رئيس وزراء الحكومة الجديدة بتعيين وزراء جدد لمجلس الوزراء.

ويقوم رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد دبيبة بإجراء مشاورات مع نواب من مجلس النواب بشأن تشكيل حكومة سيتم تقديمها لإقرارها في الأيام.

وأشار الخبراء السياسيون إلى التحديات التي قد تواجه الحكومة الانتقالية الجديدة منها توحيد الصفوف بين القوى السياسية في ليبيا، وكذلك إرجاع الثقة بين الحكومة والشعب الذي عانى من عواقب الحرب في السنوات الأخيرة. ويحتمل أن تشتغل حكومة الوحدة الوطنية مع شركة التدقيق الدولية Deloitte لاستكمال تدقيق حسابات طرابلس والبيضاء بعد توحيد مجلس إدارة المصرف المركزي.

من جهة أخرى أوضح أحمد معيتيق، استعداده لتقديم مسودة الميزانية النهائية إذا لم يتم تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في الوقت المحدد لها مما سيسمح  للسلطة التنفيذية بالعمل بشكل طبيعي والوفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين. وهذا يُثبت نوايا معيتيق ومسؤوليته تجاه مصالح الشعب الليبي.

والتقى الرئيس الجديد لحكومة الوفاق الوطني، مؤخرًا، مع المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش، والوفد المرافق له. حيث اتفق السياسيان على تنسيق العمل بشأن انتخابات ديسمبر المقرر إجراؤها وفق الجدول الزمني المقرر.

وأشاد كوبيش بالجهود التي يبذلها معيتيق لحل الأزمة الليبية، والذي أظهرت جولاته الدبلوماسية الدولية العديدة، والتي بدأت في مارس 2020، استعداده  لتوحيد مؤسسات ليبيا وميزانيتها وتطوير تعاون متبادل المنفعة في العديد من المجالات ومواصلة الحوار مع ممثلي الدول الأجنبية بهدف تطبيع الوضع السياسي في ليبيا.

يُذكر أنه في 5 فيفري الحالي، صوّت المشاركون في المحادثات الليبية التي عقدت تحت رعاية الأمم المتحدة في جنيف السويسرية، بأغلبية الأصوات على تعيين محمد يونس المنفي في منصب رئيس المجلس الرئاسي الانتقالي بالإضافة إلى انتخاب رئيس وزراء جديد، وهو رجل الأعمال عبد الحميد دبيبة.

في نفس السياق