محمد الطرابلسي: تمّ إلغاء 83 بالمائة من مجموع برقيات الإضراب الصادرة

نشر من طرف الشاهد في الجمعة 4 ديسمبر 2020 - 23:15
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 19 جانفي 2021 - 13:54

أفاد وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي، أن الوزارة تمكنت من خلال تفقديات الشغل من إلغاء أو تأجيل 83 بالمائة من مجموع برقيات الإضراب التي تم إعلانها بعدة قطاعات في كنف الحوار مع النقابات، وذلك خلال جلسة عامة عقدت ليلة الجمعة بمجلس النواب.

وأكد الوزير خلال هذه الجلسة التي خصصت لمناقشة مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعية لسنة 2021، أن الحكومة لا مشكل لها في إيجاد الحلول للاحتجاجات المنظمة، موضحا أن الإشكالية التي تواجه الجميع تتمثل في الإضرابات غير المنظمة.

وأضاف قائلا "لا توجد إشكالية في الجلوس والحوار مع الإضرابات الصادرة عن مؤسسات في إشارة إلى النقابات والغرف النقابية"، مشيرا إلى أن الوزارة تعول دائما على الحوار والتفاوض من أجل بلوغ نتائج توافقية تحقق مصلحة الجميع.

وبين، أن الإضرابات والاحتجاجات تمثل إشكالية يجب أن تتداعى إلى إيجاد حلول لها كافة الأطراف، معتبرا أن التحركات غير المنظمة التي تسفر أحيانا عن إغلاق الطرقات وتعليق نشاط المؤسسات والخدمات العامة تشكل إشكالية يجب العمل على معالجتها.

وأشار الطرابلسي، إلى أن الوزارة تطمح إلى تفعيل مجلس الحوار الاجتماعي الذي يعطي لكل من الاتحاد التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية واتحاد الفلاحة والصيد البحري صفة التمثيلية الأكبر في الحوار مع الحكومة حول الشأن الاجتماعي.

وأوضح أن تصدر المنظمات الآنف ذكرها للتمثيلية بالمجلس يأتي تطبيقا لمقتضيات العقد الاجتماعي الذي يقر منح العضوية للمنظمات الأكثر تمثيلا سواء للعمال أو الأعراف.

 

وات

في نفس السياق