مصر: التحقيق مع إعلامية بسبب تشجيعها للفتيات على التمسّك بالحجاب

نشر من طرف نور الدريدي في الإثنين 14 سبتمبر 2020 - 12:56
اخر تاريخ تحديث الخميس 1 أكتوبر 2020 - 01:58

أحيلت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني للتحقيق من جانب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إثر دعوتها عبر برنامجها "هي وبس" الفتيات لارتداء الحجاب.

ووجهت الشربيني رسالة لكل من ترغب في خلع الحجاب، في محاولة منها لإقناعها بالعدول عن قرارها.

وقالت: "لكل واحدة هي المحجبة الوحيدة في شلة صحابها أو في عيلتها أو في شارعها أو في شغلها، أوعي تقلعي الحجاب أنت أحسن مني ومن غير المحجبة 100 ألف مرة".

وتابعت الشربيني، بالإشارة إلى أن غير المحجبة "شيطان نفسها أقوى من إيمانها وقوتها"، طالبة من المحجبات أن يلتزمن بالحجاب وأن يتغلبن على شيطانهن، وقالت: "أنتي أحسن عند ربنا".

وعقب ذلك، اعتذرت رضوى الشربيني في مقطع مصور خلال إحدى حلقات برنامجها المذاع على فضائية "سي بي سي سفرة" المصرية، عن تصريحها المثير للجدل، وقالت: "لقد أخطأت".

وقالت: "أولا أنا أعتذر جدا أنكم فهمتم ده ولا أحد ف يده أن يُدخل الجنة أو النار غير الله سبحانه وتعالى".

وأكدت رضوى الشربيني أنها "لم تستطع التعبير عن وجهة نظرها"، في التصريح الذي أثار جدلا، وتابعت موضحة أنها "قابلت الكثير من المحجبات خلال تلك الفترة يسألونها عن خلعهن الحجاب كونه مقيدا لهن في الخروج مع أزواجهن، ومن هذا المنطلق، شكرت المحجبات، لكن هذا الشكر انقلب ضدها باتهامها بالإساءة لغير المحجبات".

وأشارت الشربيني إلى أنها "كانت تقصد من وراء تصريحها بأن المحجبة هي التي عملت ما عليها أكثر منها ومن غير المحجبة"، مشددة على أن "هذا ليس له علاقة بأن غير المحجبة امرأة سيئة".

في نفس السياق

وفاة أمير الكويت

وفاة أمير الكويت

- الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 15:35