وزير المالية: قررنا التخلي عن النظام الضريبي التقديري

نشر من طرف محمد علي الهيشري في الثلاثاء 21 جويلية 2020 - 13:35
اخر تاريخ تحديث السبت 26 سبتمبر 2020 - 15:45

أعلن وزير المالية نزار يعيش، أنه تقرّر التخلي نهائيا عن النظام الضريبي التقديري بداية من السنة المقبلة وتعويضه، بنظام جديد يكون اقرب للنظام الحقيقي مع مراعاة الفئات الهشة.
وأوضح أن هذا النظام يتمتع به حوالي 400 ألف شخص ويحقّق مداخيل جبائية بنسبة لا تتجاوز 0.2 % فقط، مؤكدا أن هذا القرار يندرج في اطار مقاومة التهرب الضّريبي.
وقال يعيش إن الحكومة ستحاول اقناع مجلس نواب الشعب بهذا المشروع لأهمية هذا القرار لمقاومة التهرّب الجبائي من باب المصلحة الوطنية.
وأعلن يعيش أنّ تم اقرار 76 إجراء اجتماعيا واقتصاديا وماليا من أجل تحسين المناخ السياسي الذي هو مسؤولية جماعية لتحقيق مناخ اجتماعي وتحسين الإستثمار .
وبيّن نزار يعيش أنّ المحاور الثمانية لهذه الاجراءات تتعلق بتعصير الادارة وترشيد تدوال الاموال نقدا وإدماج النشاط الموازي في الدورة الاقتصادية وتطوير الادارة الجبائية.
وأبرز أنه تم تفعيل ألية ضمان بـ1500 مليون دينار وتركيزها مع وضع آلية اضافية للبنوك لفائدة الشركات بنسبة فائدة لا تتجاوز 0.75% لكي لا تترك الدولة الشركات في الصعوبات التي تمر بها وخاصة للحد من التخوفات حول إمكانية إرتفاع البطالة .
وأبرز أن الاجراء الثاني يتعلق بإمضاء 30 ميثاقا قطاعيا وتتم دراسة بمعدل ميثاقين يوميا وامضاءهما نهائيا إضافة إلى إجراء ثالث خاص بالشركات المصدّرة كليا والذي سيفعل بداية من الاسبوع القادم كما سيتم التسريع في خلاص مزودي الدولة بداية من الاسبوع القادم بعد خلاص ما قيمته 350 مليون دينار لشركات تتعامل مع الدولة.

في نفس السياق