أمين عام الأمم المتحدة: دور الجيوش الدفاع عن بلادها وشعوبها وليس القتال من أجل السلطة

نشر من طرف الشاهد في الثلاثاء 25 جانفي 2022 - 20:28
اخر تاريخ تحديث الخميس 26 ماي 2022 - 00:26

جدّد الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش الثلاثاء، غداة الانقلاب العسكري في بوركينا فاسو، التأكيد على أنّ "الانقلابات العسكرية غير مقبولة"، مطالباً العسكر في إفريقيا الغربية بـ"الدفاع عن بلدانهم وليس مهاجمة حكوماتهم".

وقبيل اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول حماية المدنيين في مناطق النزاعات، قال الأمين العام في دردشة مع الصحافيين "أناشد جيوش هذه الدول بأن تؤدّي دورها المهني كجيوش تحمي بلدانها وترسي المؤسسات الديموقراطية".

وأضاف أنّ "دور العسكريين يجب أن يكون الدفاع عن بلدانهم وشعوبهم، وليس مهاجمة حكوماتهم والقتال من أجل السلطة".

وردّاً على سؤال عن الاحتفالات الشعبية التي أعقبت الانقلاب في بوركينا فاسو قال غوتيريش إنّه "من السهل" فبركة هذه الاحتفالات وهي ليست مقياساً لردّة فعل الناس.

وقال "هناك دائماً احتفالات لهذا النوع من الأوضاع. من السهل تنظيمها، لكنّ قيم الديموقراطية لا تعتمد على الرأي العام في لحظة أو في أخرى".

وشدّد الأمين العام على أنّ "المجتمعات الديموقراطية هي قيمة يجب الحفاظ عليها. الانقلابات العسكرية غير مقبولة. لدينا للأسف مجموعات إرهابية في المنطقة، ولدينا تهديدات للسلم والأمن الدوليين".

وكان غوتيريش أعرب الإثنين عن "إدانته الشديدة للانقلاب" العسكري في بوركينا فاسو، مطالباً الانقلابيين "بإلقاء أسلحتهم" وبضمان "السلامة الجسدية" للرئيس روك مارك كابوري.

(أ ف ب)

في نفس السياق