التخلي عن تدريس المواد غير الأساسية بالنسبة لتلاميذ التعليم الأساسي بقية العام الدراسي

نشر من طرف الشاهد في السبت 24 أفريل 2021 - 20:09
اخر تاريخ تحديث الإثنين 26 جويلية 2021 - 05:44

توصلت وزارة التربية إلى اتفاق مع الجامعة العامة للتعليم الأساسي ينص على الاقتصار فقط على تدريس المواد الأساسية بالنسبة إلى أقسام التعليم الأساسي خلال الفترة المتبقية من العام الدراسي حسب ما أفاد به (وات) السبت الكاتب العام المساعد بالجامعة توفيق الشابي.

وأضاف أن الاتفاق الذي تم التوصل اليه بين الوزارة والجامعة ونقابة المتفقدين التربويين ينص على الاكتفاء بتدريس مواد اللغة العربية واللغات الأجنبية ومواد العلوم.

وجاء الاتفاق، إثر جلسة جمعت اليوم مسؤولين عن كل من الطرفين الاداري والنقابي، حسب ما ذكره المتحدث، مؤكدا ان الاتفاق ينص على التخلي عن تدريس باقي المواد من أجل تمكين التلاميذ من التعلمات اللازمة لإنجاز الامتحانات.

وأكد انه سيتم انجاز الاختبارات الكتابية أيام 16 و17 و18 و19 و21 جوان على ان تجرى قبلها بأسبوع الاختبارات الشفاهية اي بتأخير أسبوع لكل من الاختبارات الكتابية والشفاهية بالمقارنة مع الروزنامة السابقة.

ومن المبرمج ان تنجز عملية الاصلاح من 22 الى غاية 25 جوان، كما تقرر الابقاء على نفس موعد تاريخ بداية العطلة الصيفية يوم 30 جوان الذي يوافق يوم تنظيم الحفل المدرسي.

ويأتي اعلان التخلي عن المواد غير الاساسية التي تشمل مواد التربية والفنون والتاريخ والجغرافيا في مسعى لتمكين المدرسين من استغلال الزمن المدرسي من 3 حتى 30 جوان في تمكين التلاميذ الى التعلمات اللازمة قبل ختام الموسم الدراسي.

وبحسب عضو جامعة التعليم الأساسي فان تطبيق هذه القرارات دائما ما يبقى متصلا بمستجدات الوضع الوبائي الذي دفع بالهيئة العليا لمكافحة كورونا الى تعليق الدروس منذ 18 حتى 30 أفريل في اجراء يهدف الى كبح جماح تفشي الجائحة في تونس.

ومنذ 2 مارس 2021 أدى ظهور اول حالة اصابة بالسلالة البريطانية المتحورة من كورونا الى تفاقم الوضع الصحي خصوصا وان هذه السلالة تصيب الأطفال بحالات خطيرة.

وكانت تونس قد شهدت يوم 2 مارس 2020 اكتشاف أول حالة اصابة بمرض كوفيد-19 وتواجه حاليا أزمة صحية وسط تحذيرات من تداعي المنظومة الصحية بفعل ارتفاع حصيلة الحالات الحاملة للفيروس.

 

وات

في نفس السياق