الجمعية التونسية للحريات الفردية تؤكد تسجيل انتهاكات للحقوق والحريات خلال فترة الحجر الصحي

نشر من طرف هاجر عبيدي في الأربعاء 22 جويلية 2020 - 13:14
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 27 جويلية 2021 - 00:43

أكد تقرير الجمعية التونسية للحريات الفردية "الحريات في زمن كورونا" أن فترة انتشار كورونا سجلت انتهاكات للحقوق والحريات الفردية في تونس منها الحرمان من الحق في الصحة والتنقل وعدم الشعور بالأمان وارتفاع منسوب العنف.

وذكر التقرير أن واقع الحقوق في تونس شهد تجاوزات خلال الفترة الممتدة من 12 مارس إلى 4 جوان المنقضي كاشفا أن التجاوزات مسّت حرية التنقل من خلال سحب رخص السياقة والبطاقات الرمادية لمواطنين كان عليهم التنقل لتلبية حاجياتهم .

كما شهدت هذه الفترة، الحرمان من الحق في الصحة وذلك من خلال "تسجيل حادثة رفض المستشفى الجامعي بمدنين دخول مريض تم نقله من مستشفى الطاهر مقدم بجربة"، وانتهاك الحق في الكرامة حيث عبرت فئة من المواطنين عن رفضها قرارت دفن جثامين متوفين مصابين بمرض كوفيد 19.

وصنف التقرير رفض دفن أشخاص متوفين من المصابين بفيروس كورونا ضمن خانة " الدفن الموصوم" في إشارة إلى أن انتهاك كرامة الموتى يمثل تمييزا ضد المتوفين.

وأشار التقرير الى أنه خلال فترة الحجر الصحي العام سجل انعدام للأمن خاصة بالنسبة للنساء اللائي زادت خشيتهن من التحرش والاعتداء الجنسي في الشوارع المهجورة.

في نفس السياق