المجلس الأعلى للقضاء يؤكد استقلالية السلطة القضائية والنأي بها عن التجاذبات السياسية

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الثلاثاء 27 جويلية 2021 - 09:41
اخر تاريخ تحديث الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 16:05

أكد أعضاء وفد المجلس الأعلى للقضاء أثناء لقائهم رئيس الجمهورية قيس سعيد، بقصر قرطاج مساء أمس الإثنين، استقلالية السلطة القضائية وضرورة النأي بها عن كافة التجاذبات السياسية، وفق بلاغ أصدره المجلس.
كما شدد أعضاء الوفد على أن القضاة مستقلون ولا سلطان عليهم في قضائهم لغير القانون وأنهم يضطلعون بمهامهم في نطاق الدستور والقانون وحماية الحقوق والحريات مشيرين إلى أن النيابة العمومية جزء من القضاء العدلي يتمتع أفرادها بنفس الحقوق والضمانات الممنوحة للقضاء الجالس ويمارسون مهامهم في نطاق ما تقتضيه النصوص القانونية الجاري بها العمل.
وذكر المجلس في بلاغه أن الوفد ضم كلا من رئيس المجلس الأعلى للقضاء يوسف بوزاخر ورئيسة مجلس القضاء العدلي مليكة مزاري ونائب رئيس مجلس القضاء الإداري عبد الكريم راجح.
من جهته اشار بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية حرصه على احترام الدستور ومقتضياته وفرض القانون على الجميع وضمان استقلال القضاء في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ تونس مجددا دعوته للتونسيات والتونسيين إلى عدم الانزلاق وراء دعاة الفوضى.
تجدر الإشارة إلى أن قيس سعيد اتخذ أول أمس الأحد جملة من القرارات عقب تفعيل الفصل 80 من الدستور والتي من بينها ترؤسه للنيابة العمومية.

في نفس السياق