المنستير: التزام فاق نسبة 90 % بقرارات منع ارتياد الشواطئ والتنقل بين المدن

نشر من طرف الشاهد في السبت 10 جويلية 2021 - 19:46
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 22 سبتمبر 2021 - 21:42

انطلق اليوم السبت، تنفيذ قرارات منع التنقل بين المدن، وارتياد الشواطئ، وتركيز الكراسي والطاولات، والاستهلاك على عين المكان في المقاهي والمطاعم خلال يومي السبت 10 والأحد و11 جويلية الجاري، والتي أعلن عنها رئيس اللّجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة والي المنستير، أكرم السبري، في قرار أصدره بتاريخ 8 جويلية الجاري في إطار جهود الحدّ من انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

وأكد رئيس بلدية المنستير، المنذر مرزوق، أنّ هناك احترام لقرارات عدم ارتياد الشواطئ ورفع الكراسي والطاولات بالمقاهي والمطاعم بنسبة محترمة بلغت 90 في المائة.

كما تم الالتزام بعدم ارتياد شاطئ البغدادي بالبقالطة بنسبة 100 في المائة، وقرابة 95 في المائة بشواطئ الشرف، والديماس بالبقالطة باعتبار أنّ الدوريات الأمنية منعت اليوم مرتادي الشواطئ من السباحة، وفق ما ذكره الكاتب العام لبلدية البقالطة، يامن رميزة، لـ"وات"، والذي أَكد أنّ المقاهي والمطاعم بالبقالطة احترمت قرار عدم تركيز الكراسي والطاولات، فضلا عن إغلاق مداخل مدينة البقالطة.

وعاينت "وات" اليوم بين الحادية عشر صباحا والواحدة بعد الظهر خلو شواطئ القراعية تقريبا بنسبة 100 في المائة من المواطنين باستثناء شخص أو شخصين، حيث تدخّلت دوريات أمنية لمنع السباحة به سواء بالنسبة إلى التونسيين أو السياح.

وأغلقت مداخل شاطئ سقانص الذي كان لأوّل مرّة ومنذ أكثر من قرن ونصف خال من المصطافين في فترة (شهر جويلية) تعرف فيها جميع الشواطئ بالجهة عادة اكتظاظا وتوافد الآلاف من الأشخاص والمئات من الأسر للسباحة، في المقابل شهد شاطئ "مارينا" المنستير سجل اليوم وجود بعض التونسيين والسياح، كما أغلقت بعض المطاعم بشكل تام وافترش البعض الأرض لاحتساء القهوة في غياب تركيز الكراسي بالمقاهي.

(وات)

في نفس السياق