تونس تبرم اتفاقا مع بريطانيا لتطوير الصناعات البيولتكنولوجية للأدوية

نشر من طرف الشاهد في الإثنين 1 فيفري 2021 - 19:27
اخر تاريخ تحديث الجمعة 1 جويلية 2022 - 06:15

أعلن عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا ومدير عام معهد باستور تونس، الهاشمي الوزير، اليوم الاثنين، عن إبرام تونس اتفاقا مع الجانب البريطاني يرمي إلى تطوير الصناعات البيوتكنولوجية في مجال الأدوية في تونس.

وقال الهاشمي الوزير في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، ان الاتفاق يرمي الى انتاج التلاقيح وصناعة الادوية، على غرار أدوية علاج السرطان والأدوية الكيميائية التي تعتمد على تقنية البيوتكنولوجيا، مشيرا الى ان الدراسات المتعلقة بالاتفاق ستنطلق خلال الثلاثية الثانية من سنة 2021

وأضاف أن الاتفاق يتضمن برنامجا متوسط الأمد وبعيد الامد تموله وتشرف عليه بريطانيا من أجل تصدير الصناعات البيوتكنولوجية الى افريقيا وذلك بالاعتماد على الامكانات والطاقات التي تزخر بها تونس خاصة من الكفاءات في مجال البيوتكنولوجيا.

ومن جهته قال وزير الصحة فوزي مهدي، على هامش حضوره جلسة استماع عقدتها اليوم الاثنين لجنة الصحة بمجلس نواب الشعب، أن تونس ستسقطب أنشطة لانتاج لقاح لكورونا في اطار برنامج للتعاون مع بريطانيا يهدف الى تطوير الصناعات البيوتكنولوجية.

وذكر الوزير أن برنامج التعاون بين البلدين، يطمح في المرحلة الأولى الى الشروع في انتاج لقاح مضاد لكورونا بتونس على أن يقع في مرحلة لاحقة اطلاق أنشطة للتصنيع تستهدف انتاج تلاقيح لبقية الأوبئة والفيروسات.

وأوضح أن برنامج التعاون التونسي البريطاني يهدف الى تصدير التلاقيح الى البلدان الافريقية، مؤكدا أن انجاز هذا المشروع يتطلب تأهيل البنية التحتية.

وأشار إلى أن استقطاب مثل هذه المشاريع في اطار التعاون الدولي يدعم قدرة تونس على توفير كافة احتياجاتها من اللقاحات، موضحا أن الهدف يتمثل في تحويل تونس الى قطب للصناعات البيوتكنولوجية.

وأكد أن برنامج تطوير الصناعات البيوتكنولجية التونسي البريطاني يندرج ضمن الشراكة بين القطاعين العام والخاص وسيقع انجازه بالتعاون مع وزارة الدفاع الوطني.

في نفس السياق