عضوان بارزان بالكونغرس: على الرئيس سعيّد الالتزام بالمبادئ الديمقراطية ومراعاة دور الجيش في الديمقراطية الدستورية

أعرب السناتور الديمقراطي الأمريكي بوب مينينديز (نيوجيرسي)، والسناتور الجمهوري جيم ريش  (ولاية أوهايو)، عن "قلقهما العميق" إزاء "تزايد التوتر وعدم الاستقرار في تونس".

وذكّر بيان مشترك للعضوين الكبيرين في مجلس الشيوخ، اليوم 5 أوت 2021، بأن تونس "منذ انتقالها الناجح إلى الديمقراطية في عام 2011، خطت خطوات ملحوظة نحو إنشاء إطار سليم للحكم الديمقراطي وأصبحت نموذجا في جميع أنحاء المنطقة".

وتابع البيان: "يجب على الرئيس سعيّد إعادة الالتزام بالمبادئ الديمقراطية التي تدعم العلاقات بين الولايات المتحدة وتونس، ويجب على الجيش الوفاء بدوره في الديمقراطية الدستورية".

وأضاف: "معًا، يمكننا مواصلة البناء على المكاسب الملحوظة التي حققتها تونس على مدار العقد الماضي، مما جعل المنطقة أكثر سلامًا وازدهارًا ".

وأشار البيان المشترك إلى أن "الشراكة بين الولايات المتحدة وتونس نمت وتعمقت لأنها تقوم على الاحترام المتبادل لسيادة القانون والالتزام بالمبادئ الديمقراطية".

في نفس السياق