فريق برنامج بإذاعة "الديوان" يعتذر إلى الحبيب بوعجيلة

نشر من طرف لطفي حيدوري في الإثنين 13 جوان 2022 - 13:52
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 28 سبتمبر 2022 - 11:42

اعتذر فريق البرنامج الإذاعي الصباحي "الراف ماق"، بإذاعة الديوان اف ام، بسبب قراءة عضو الفريق أميمة العياري جزءا من تدوينة للحبيب بوعجيلة، حوّل وجهة معناها إلى "احتقار" كل الصحافيين الذي ساندوا الصحفي صالح عطية الموقوف على ذمة القضاء العسكري بسبب تصريح صحفي.

وكان الحبيب بوعجيلة، عضو هيئة مبادرة مواطنون ضد الانقلاب، قدّ خصص المعنيين بالاحتقار وهم أولئك الذين أدانوا صالح عطية ضمنا.

وورد في تدوينة بوعجيلة "كل الاحتقار لصحفيين عبروا عن مساندتهم لزميلهم صالح عطية في سطر أخير  من تدوينة طويلة خصصوها ليقدموا درسا  في الصحافة  لإدانته".

وقد انتبه فريق البرنامج خلال بثه على المباشر إلى تعليق الحبيب بوعجيلة على حسابه بموقع فايسبوك، فقاموا بالتصحيح على الفور والاعتذار.

وكتب بوعجيلة "سأحمل خطأ أميمة على التسرع فالأكيد أنها لا تقصد الإساءة ولكن وجب التوضيح".

وفيما بعد ثمّن الحبيب بوعجيلة عملية التصحيح واعتذار فريق البرنامج وتوضيح أميمة العياري لسبب توقفها عن قراءة التدوينة كاملة. ودوّن بوعجيلة: "أكثر من مقبول بل يزيدهم شرفا. فريق نشيط يتابع وينقل بموضوعية ومهنية الرأي والرأي الآخر وبخفة روح تحوّل الحديث في الشأن العام إلى متعة لا تملك إلا أن تحترمه".

في نفس السياق