في شهر واحد.. 132 حريقا أتى على 465 هكتارا من المحاصيل الزّراعية

نشر من طرف الشاهد في السبت 3 جويلية 2021 - 19:56
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 22 سبتمبر 2021 - 22:18

كشف معز تريعة، الناطق الرّسمي باسم الحماية المدنيّة، عن اندلاع 132 حريق تضرّر منها 465 هكتارا من المحاصيل الزّراعية، خلال الفترة الممتدّة من 1 جوان إلى 1 جويلية 2021، مقابل 118 حريقا تضرّر منها 157 هكتارا من الأراضي الزراعية في الفترة ذاتها من السنة الماضية (2020).

وفي ما يهمّ حرائق الغابات، قال تريعة في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم السّبت، إنّ الغابات التونسية شهدت، حسب إحصائيات الحماية، اندلاع 41 حريقا بالغابات تضرّر منها 352 هكتارا، في الفترة من 1 جوان إلى 1 جويلية 2021، أي بارتفاع نسبي مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي الذي شهد 38 حريقا تضرّر منها 119 هكتارا، مشيرا إلى أن الحرائق تركّزت أساسا بالشمال الغربي وبعض الجهات بالوسط الغربي (ولاية القصرين)، فضلا عن تسجيل بعض الحرائق بغابات أريانة وتونس.

كما لاحظ أنّ 96 بالمائة من حرائق الغابات تعود لأسباب بشريّة، سواء بطرق مقصودة أو غير مقصودة.

وبيّن المصدر أن الحماية المدنيّة قامت بتركيز 8 وحدات موسميّة للتقليص من آجال التدخّل، توزّعت على 4 مراكز بولاية الكاف (معتمديات الطويرف والسرس والدّهماني وساقية سيدي يوسف)، فضلا عن مركزين بولاية جندوبة (وادي مليز وبوسالم) ومركزين كذلك بولاية بنزرت (سجنان وعوسجة)، بالإضافة إلى وجود 9 فرق متنقلة للحماية المديّة لتعزيز الوحدات في مجابهة حرائق الغابات بكلّ من ولايات نابل وبنزرت وجندوبة والكاف وباجة.

في نفس السياق