قيس سعيد معلقا على التطبيع الإماراتي: لا نتدخل في اختيارات الدول ولا نتعرض لها

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الأربعاء 19 أوت 2020 لدى استقباله بقصر قرطاج سفير دولة فلسطين بتونس السيد هايل الفاهوم إنّ تونس "لا تتدخل في اختيارات الدول ولا نتعرض لها، ونحن نحترم إرادة الدول، فهي حرة في اختياراتها وأمام شعوبها، ولكن لنا أيضا مواقفنا التي نعبر عنها بكل حرية، بعيدا عن إصدار بيانات للتنديد بهذا الموقف أو ذاك".

يأتي ذلك تعليقا على اتفاقية التطبيع الكامل مع الكيان الصهيوني التي وقعتها دولة الإمارات العربية المتحدة، الأسبوع الماضي.

وأصدرت أحزاب تونسية ومنظمات ونقابات بيانات تنديد بالتطبيع الإماراتي، وطالبت بموقف رسمي ضدّه.

وأضاف قيس سعيد أنه "من المفارقات اليوم هو أن يندد البعض بالشيء ونقيضه".

وشدّد رئيس الجمهورية التونسية على "موقف تونس الثابت من الحق الفلسطيني، وثقته في أن الشعب الفلسطيني سيسترد حقوقه المشروعة، مجددا التأكيد على أن هذا الحق ليس صفقة ولا بضاعة أو مجرد سهم في سوق تتقاذفها الأهواء والمصالح"، وفق ما ورد في بلاغ لرئاسة الجمهورية.

في نفس السياق