نصاف بن علية: السلالة البريطانية ليست أكثر خطورة من الفيروس العادي

نشر من طرف هاجر عبيدي في الجمعة 5 مارس 2021 - 08:58
اخر تاريخ تحديث الأحد 18 أفريل 2021 - 07:32

 

بينت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة والناطقة باسم وزارة الصحة نصاف بن علية أن أعراض السلالة البريطانية لكورونا هي نفس أعراض الفيروس العادي .

وأضافت نصاف بن علية في تصريح صحفي بأن السلالة البريطانية ليست أكثر خطورة من الفيروس العادي لكن وجه الاختلاف بينهما يكمن في سرعة الانتشار .

وأكدت بن علية بأن المعطيات العلمية أثبتت الى حد الان أن التلقيح ناجع مع السلالة البريطانية حسب تجارب الدول التي ظهر فيها.

تجدر الاشارة الى ان تونس سجلت 4 حالات مأكدة بالسلاسة البريطانية لفيروس كورونا، ويتم حاليا التأكد من 5 حالات أخرى يشتبه في إصابتها بهذه السلالة بالاعتماد على التقطيع الجيني، وفق ما كشفه عضو اللجنة العلمية ومدير معهد باستور الهاشمي الوزير.

ويتم حاليا، وفق ما أفاد به الوزير عقب اجتماع اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا، الذي سجل تراجع الإصابات والوفيات جراء فيروس كورونا، وتطرق إلى ظهور سلالات جديدة للفيروس في تونس، القيام بعمليات تقصي بحثا عن إصابات محتملة في المناطق التي تم العثور فيها على السلالة البريطانية وهي تونس، وبنزرت، وسبيطلة من ولاية القصرين.

وقد تم ، حسب مدير معهد باستور، إغلاق منطقة بأكملها في معتمدية سبيطلة بسبب تسجيل إصابات عديدة بفيروس كورونا لم يتم بعد التأكد إن كانت من السلاسة البريطانية أو من سلالات أخرى.

وأوضح الوزير أن السلالة البريطانية لها خصوصيات خطيرة مثل سرعة الانتشار والتسبب في حالات خطرة، مرجحا أن تشكل السلالات الجديدة خطرا على صحة المواطنين وهو ما يستوجب المزيد من الحذر واليقظة، وفق تعبيره.

في نفس السياق