نقابة الصحافيين تدعو رئيس الجمهورية إلى تسهيل حصول الصحفيين على المعلومة الدقيقة

نشر من طرف الشاهد في الأربعاء 11 أوت 2021 - 14:00
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 10 أوت 2022 - 03:53

 

افادت نقابة الصحفيين التونسيين في بيان لها بان وحدة الرصد بمركز السلامة المهنية بالنقابة سجلت 26 اعتداء خلال شهر جويلية 2021.

ودعت النقابة رئيس الجهورية، بعد ما سجلته من اعتداءات على الصحفيين والمصورين الصحفيين خلال شهر جويلية 2021 في ظل التدابير الاستثنائية التي اتخذها رئيس الجمهورية إلى احترام حق النفاذ الى المعلومة و تسهيل حصول الصحفيين على المعلومة الدقيقة في حينها من خلال ايجاد الية للتواصل كخلية اتصال صلب مؤسسة الرئاسة او نقاط اعلامية دورية خاصة خلال هذا الظرف الاستثنائي.

كما دعت النقابة الى تمكين الزملاء في مكتب تونس قناة الجزيرة من العودة حالا الى مكتبهم بعد اخراجهم منه من قبل قوات الامن واغلاقه ومنعهم من العودة اليه وهو ما تسبب في تعطيل عملهم وجعلهم عرضة لعدة صعوبات و التسريع بتعيين مكلف بتسيير مؤسسة الإذاعة التونسية بصفة مؤقته نظرا لما أحدثه الفراغ من تعثر لسير عمل المؤسسة.

كما وجهت النقابة دعوة لوزارة الداخلية لدعم جهود خلية الأزمة للتدخل لفائدة الصحفيين والاذن بما يمكنها من نجاعة أكبر لتدخلاتها علاوة على التحقيق جديا في ما قام به أعوانها من أعمال عنف ومنع من العمل في حق الصحفيين الميدانيين في الفترة الممتدة بين 25 و28 جويلية وتحديد المسؤولين عنها ومن أعطى الأوامر في عمليات الاحتجاز غير القانونية والتضييق على الحريات الصحفية وعمل المؤسسات الأجنبية من قبل أعوان الدولة.

ودعت النقابة وزارة الداخلية إلى الزام أعوانها بقواعد احترام حرية العمل الصحفي وعدم التدخل في العمل الصحفي ووضع عوائق غير مشروعة على عمل الصحفيين والمصورين الصحفيين خلال تغطيتهم للاحتجاجات الميدانية.

في نفس السياق