وزارة الفلاحة: عقوبات حرق الغابات والمزارع تصل حدّ الإعدام

نشر من طرف هاجر عبيدي في الأربعاء 12 ماي 2021 - 11:35
اخر تاريخ تحديث الإثنين 14 جوان 2021 - 19:39

 

حذّرت وزارة الفلاحة والموارد المائية المتسببين في الحرائق بالغابات والمزارع والضيعات الفلاحية، بعقوبات صارمة تتراوح بين الخطايا المالية وعقوبة بالسجن تصل الى حد الإعدام في حال نتج عن إشعال الحريق موت أحد الأشخاص.

وذكّرت الوزارة في بلاغ لها بالعقوبات الخاصة بحماية الغابات من الحرائق، وذلك في نطاق التوقّي من الحرائق التي قد تندلع بالغابات والضيعات الفلاحية خلال الموسم الحالي وسعيا لتوفير أكثر الضمانات لحماية الثروات الغابية والمحاصيل الزراعية واجتناب الخسائر التي قد تنتج عنها.

وتتكرر الحرائق بالغابات والضيعات الفلاحية في تونس خلال الموسم الصيفي من كل سنة، وتختلف غالبا الاسباب والجهات الفاعلة.

وقد سجلت سنة 2020 زيادة ملحوظة في عدد الحرائق مقارنة بتلك المندلعة طيلة الفترة الممتدة من 2011 الى 2019، لتصل آخر اوت 2020، الى حوالي 438 حريقا، زيادة ب158 حريقا، اتلفت 1958 هكتارا من الغابات والغابات الشعراء والأعشاب والهشيم مع إقرار الصبغة الاجرامية في اندلاع الحرائق، وفق بيانات الادارة العامة للغابات.

في نفس السياق

السيطرة على 97 حريقا في يوم واحد

 

- الإثنين 14 جوان 2021 - 08:38