وقفة احتجاجية أمام مقر نقابة الصحفيين للتنديد بتصاعد وتيرة الاعتداءات على الصحفيين

نشر من طرف الشاهد في الخميس 14 أكتوبر 2021 - 13:14
اخر تاريخ تحديث الأحد 28 نوفمبر 2021 - 09:51

 

نفذ عدد من الصحفيين والصحفيين المصورين صباح اليوم الخميس، وقفة احتجاجية أمام مقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بالعاصمة، نددوا فيها بالخصوص بتصاعد وتيرة الاعتداءات على الصحفيين، وجددوا تمسكهم بحقهم في العمل في كنف الحياد والمهنية وضوابط العمل الصحفي.

وتأتي هذه الوقفة استجابة لدعوة نقابة الصحفيين للتحرك أمام حملة التحريض والتجييش ضد الصحفيين وتكرر الاعتداءات عليهم، وآخرها الاعتداء الخطير على فريقي التلفزة الوطنية وعدد من الصحفيين والمصورين الصحفيين يوم الأحد الماضي أثناء مسيرة مناهضة للاجراءات الاستثنائية لرئيس الجمهورية قيس سعيد.

وقالت نائبة رئيس نقابة الصحفيين اميرة محمد أن تصاعد وتيرة الاعتداءات على الصحفيين في الفترة الأخيرة وخطورتها، يذكر بالعودة إلى مربع العنف المسلط على الصحفيين في السنوات الأولى بعد 2011، زمن حكم الترويكا.

وارجعت تفاقم هذه الاعتداءات التي قالت إنها "تحيل إلى مشاهد السحل في الشوراع والساحات العامة على غرار ما حدث للفقيد لطفي نقض"، إلى "التجييش وشيطنة العمل الصحفي رغبة من بعض الجهات في توظيف الاعلام لخدمتها وجعله بوق دعاية لصالحها".

في نفس السياق