اتحاد الفلاحة: إجماع على بقاء الزار وتجميد بن عياد وزغدان

نشر من طرف الشاهد في السبت 21 ماي 2022 - 19:56
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 6 جويلية 2022 - 08:20

عقد اليوم السبت 21 ماي 2022 جلسة للمجلس المركزي لاتحاد الفلاحين بحضور أكثر من  73 عضو.

وتقرر عقب الاجتماع :

1) التمسك بشرعية القيادة المركزية

2)تجميد عضوية كل من بن عياد ومعز زغدان

3) العمل على الأسراع في أنجاز المؤتمرات المحلية وتقديم موعد المؤتمر العام

4) الغاء القرارات التي اتخذت بتاريخ 18 ماي 2022 منها سحب الثقة من رئس المنظمة الفلاحية عبد المجيد الزار

ويذكر أن نور الدين بن عياد قال إن الجلسة المنعقدة يوم 18 ماي والتي تم على إثرها انتخابه رئيسا للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، هي جلسة قانونية وقد توفر فيها النصاب المطلوب وأكثر، وفق ما صرح به.

وأفاد بن عياد بأنه الرئيس الشرعي والقانوني للمنظمة.

وأكّد بن عياد أنه الرئيس الفعلي لاتحاد الفلاحين، مبينا أن جلسة 18 ماي حضرها عدلي إشهاد ووثقا النصاب الكامل.

وتابع أن المشاركين في الجلسة رفعوا الثقة عن عبد المجيد الزار وانتخابه هو نور الدين بن عياد رئيسا خلفا له.

في المقابل أكّد، عبد المجيد الزار في تصريح له أنه الرئيس الفعلي للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري اعتبارا لانتخابه من مؤتمر ومجلس مركزي ومن فلاحين.

وقال عبد المجيد الزار أن الجلسة التي انتُظمت وتم خلالها الإعلان عن انتخاب نور الدين بن عياد رئيسا للمنظمة الفلاحية خلفا له، هي جلسة غير قانونية قام بها قلة من الأشخاص وصرّحوا أن لديهم تفويضا من رئيس الجمهورية قيس سعيد لتنظيف الاتحاد من بينهم بن عياد.

وأفاد الزار أن المشكل انطلق عندما استدعى رئيس الدولة قيس سعيد لـ6 من أعضاء الاتحاد وإقصائه من هذا اللقاء ومن ثم وجه الدعوة لنائبه فقط.

وتابع أن علاقته ببن عياد كانت جيدة لكنها تغيرت منذ أن التقى بالرئيس.

في نفس السياق