التيار الديمقراطي يحذّر من شعبوية تضرب مقومات الدولة ويؤكد استعداده للنضال لحماية الحقوق الدستورية

نشر من طرف الشاهد في الأحد 15 أوت 2021 - 16:55
اخر تاريخ تحديث الأحد 27 نوفمبر 2022 - 13:39

ندّد حزب التيار الديمقراطي اليوم 15 أوت 2021 بمنع نائب الشعب عن دائرة فرنسا 2 أنور بالشاهد من السفر إلى مرسيليا حيث تقيم عائلته، وذلك دون قرار قضائي ابل بمجرد "استشارة" لدى وزارة الداخلية.

وعبّر الحزب عن "تمسكه بالحقوق الدستورية لسائر المواطنات والمواطنين ومن بينها الحق في التنقل واستعداده لكل الأشكال النضالية لحمايتها"، وفق البيان.

كما استنكر البيان "الاستهداف الجماعي بالتشويه أو الحرمان من الحقوق الدستورية لفئات أو مهن بعينها".

واعتبر أنّ هذا الأسلوب "يعوّم الحرب على الفساد ويحولها من هدف مشترك إلى وسيلة انتقائية للتشفي وتصفية الحسابات السياسية بمنطق شعبوي يضرب مقومات الدولة وهيبة القانون دون أي عمق إصلاحي".

ودعا التيار الديمقراطي إلى احترام استقلالية القضاء واتباع القوانين لألاّ تتحول الاجراءات الاستثنائية المعلنة منذ 25 جويلية، بلا خارطة طريق واضحة ولا نهاية معلومة، إلى انحراف ممنهج عن الدستور وانفراد خطير بالسلطات والقرارات"، حسب البيان.

ووقّع البيان أمين الحزب غازي الشواشي.

في نفس السياق